رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"ماسبيرو" يدرس تخفيض سعر دقيقة الإعلانات

مسرح

الأربعاء, 28 يناير 2015 19:34
ماسبيرو يدرس تخفيض سعر دقيقة الإعلانات
القاهرة- بوابة الوفد- أنس الوجود رضوان:

يدرس القطاع الاقتصادى  باتحاد الإذاعة والتليفزيون تخفيض أسعار الإعلانات على شاشات التليفزيون والإذاعة، بعد ان تقدم العاملون بماسبيرو بعدد من الطلبات لتخفيض الأسعار لجميع الاعلانات التى تعرض على الشاشات الجديدة، لتتماشى مع أسعار السوق، المحلية حتي تدر دخلا لخزانة الاتحاد، وتساهم فى انتاج البرامج وتطوير الاستوديوهات، وجذب الشركات المعلنة الى الشاشة  لتكون منافسا للفضائيات التى التهمت الإعلانات بشكل مخيف، وتحاول السيطرة على السوق الإعلانى، تعد إعلانات ماسبيرو الأعلى سعرا فى السوق المصرية، وتتراوح الدقيقة الواحدة  على التليفزيون من 2000 إلى 8000 جنيه، والإذاعة من 1200 إلى  6000

جنيه.

وعلمت «نجوم وفنون» أن القطاع الاقتصادى  سيرفع مذكرة لعصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، بنسبة التخفيض التى يتفق عليها والتى تصل إلى 10% طبقا لقوانين الاتحاد، للبت فيها للعمل بها فى الموسم الرمضانى القادم.
كما قررت وكالة صوت القاهرة للإعلان أحد قطاعات الاتحاد المعنية بالإعلانات التليفزيونية، وضع قائمة جديدة للإعلانات على إذاعات راديو النيل الثلاث «ميجا ـ نغم ـ هيتس»، بعد اطلاقها رسميا ضمن شركة راديو النيل كشركة مساهمة  خلال الشهر القادم،

بعد النجاح الكبير التى حققته ،ومن المتوقع أن تحقق عام 2015 إعلانات تصل إلى 250 مليون جنيه.
ويذكر أن صوت القاهرة بدأت فى تغير نظام تسويق الأعمال التليفزيونية، لتصل الى 6 ملايين جنية  يعطى للمعلن  500 سبوت إعلانى تعرض على شاشات التليفزيون، وطالبت «صوت القاهرة» بتنفيذ الاتفاق الذي وقعته العام الماضي مع احدى الشركات الخاصة، حيث يقضي بحصولها على الرعاية الإعلانية لكل من قنوات الفضائية المصرية، والأولى والثانية، مقابل 150 مليون جنيه سنويًا، بمقابل 37 مليون جنيه لكل قناة.
ومن جهة أخرى يحاول الاتحاد طرح قنوات التليفزيون «الأولى والثانية والفضائية المصرية» والقنوات الإقليمية، مزايدة إعلانية على غرار» نايل سبورت «التى ستحقق عائداً إعلانياً يصل إلى 45 مليوناً ونصف المليون جنيه، بجانب 20 مليونا.