رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قانون السوق يجبر النجمات على التراجع أمام ممثلات الإثارة

مسرح

السبت, 30 يوليو 2011 18:30
كتب: أمجد مصباح:

لأول مرة منذ عدة سنوات تخلو شاشة رمضان هذا العام من الكثير من النجمات، الذى تعودالمشاهد على رؤيتهن على الشاشة فى شهر رمضان من كل عام،

الفنانة يسرا، يبدو أن ثورة 25 يناير حالت دون تقديمها مسلسلاً جديداً هذا العام وهى مواظبة على المسلسلات الرمضانية منذ عام 1979، فى مسلسل «الشاهد الوحيد» مع
فريد شوقى ورشوان توفيق.
ليلى علوى وإلهام شاهين ربما تغيبان للظروف نفسها وظهرتا معاً لأول مرة فى مسلسلات رمضان 1983 بمسلسل «أخوات البنات» مع محمود يس.
وتنضم أيضاً الفنانة الكبيرة سميرة أحمد لقائمة الغائبات، وهى مواظبة على تقديم مسلسل رمضانى منذ أكثر من عشر سنوات.
وأيضاً النجمتان بوسى ومعالى زايد، وتشتد المنافسة هذا العام بين نجمات الإثارة والتشويق غادة عبدالرازق وسمية الخشاب وفيفى عبده وأداؤهن يختلف تماماً عن النجمات السابق ذكرهن، وأسعارهن أيضاً أكثر كثيراً.
ويبدو أن عصر يسرا وليلى وإلهام قد انتهى إلى حد ما، لاختلاف مقومات النجومية، التى تعتمد حالياً فى الدراما التليفزيونية على الأجساد الفارهة، والعرض الحصرى لنجمات الإثارة.
على العموم واضح أن مسلسلات رمضان هذا العام بعضها يبطل الصيام والفضل لنجمات هز الوسط.