رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

علا غانم: شارع عبد العزيز يتناول "جدعنة ولاد البلد"

مسرح

الجمعة, 29 يوليو 2011 12:33
حوار - دينا دياب


شارع عبد العزيز واحد من أكثر الشوارع شهرة في مصر، فهو الشارع التجاري الرئيسي الذي يتردد عليه جميع فئات الشعب بمختلف أنواعها، يتعامل معه التجار وكأنه دولة داخل دولة، هذا العام يتم تجسيده علي شاشة التليفزيون في رمضان من خلال مسلسل تليفزيوني أثار الجدل قبل بداية تصويره، لأنه عرض علي أكثر من ممثل بين الرفض والقبول وتعرض منتجه لهجوم شديد بسبب ذلك، ومن المتوقع أن يثير جدلاً أيضا اثناء عرضه حيث يتناول المسلسل لأول مرة الأهالي في شارع عبد العزيز ومواقفهم بعد الثورة ويعرض بشكل اجتماعي رومانسي تفاصيل العلاقات بين الناس هناك، يعرض العمل في شهر رمضان علي أكثر من 6 قنوات فضائية ويقوم ببطولته عمرو سعد وعلا غانم وسامي العدل وهادي الجيار وهنا شيحة من اخراج احمد يسري وتأليف أسامة نور الدين.

تشارك الفنانة علا غانم لأول مرة بدور رومانسي خلال مسلسل «شارع عبد العزيز» الذي يعرض في شهر رمضان، تألقت علا العام الماضي في مسلسل العار وهو ما رشحها للبطولة هذا العام عن دورها في المسلسل والمشكلات التي واجهتها قالت:

- عرض علي المسلسل قبل أسبوع واحد من تصويره ووجدت الدور جديد, حيث أجسد فيه دور فتاة شعبية رومانسية اسمها نجاح تسكن في شارع عبد العزيز تربطها علاقة حب جنونية بأحد جيرانها، وهو مسلسل اجتماعي يتحدث عن شارع من أشهر

شوارع القاهرة، ونشرح خلال العمل ما هو شارع عبد العزيز ونشير الي البيئة الشعبية الموجودة في مصر ورغم أنه بعيد تماما عن السياسة الا أنه يتناول جدعنة ولاد البلد في التعامل مع الاحداث السياسية الحالية، ومواقف أهالي هذا الشارع من الشرطة خاصة بعدما حدث في ثورة يناير.

< للمرة الأولي تقديم دور فتاة شعبية.. كيف ترين صعوبة الدور؟

- صعوبة الدور أنه بعيد عن شخصيتي، فأهالي شارع عبد العزيز ليست الشخصيات الشعبية العادية التي نراها في التليفزيون بل هم يتسمون بالجدعنة، لذلك جلست مع مربية أولادي لأتعرف علي الطريقة التي يتحدثون بها، وطريقتهم في التعبير عن مشاعرهم، فهم يرتدون ملابس عادية بعيدة عن الملايات اللف، لكن اسلوب حوارهم مختلف.

< المسلسل تعرض للعديد من المشاكل.. هل ذلك سيؤثر علي نجاحه؟

- نجاح المسلسل ليس له علاقة بالمشاكل ولكن الجمهور يحكم علي المسلسل من مشاهدته وعموما أنا بعيدة عن هذه المشاكل فعندما عرض علي السيناريو وجدته جيداً فوافقت عليه ولا يهمني اذا عرض علي أي ممثلة غيري لأنني لو حسبتها بهذا الشكل لن أنجح في تقديم أي أعمال.

< ولكنك اتهمت بسرقة الدور من مروي وعبير صبري؟

- علمت أن المسلسل عرض علي أكثر من ممثلة قبلي، ورفضن ولم أسأل عن السبب، فكل ما يهمني ان السيناريو أعجبني ووجدت انني سأقدم دوراً جديداً من خلال الفتاة الرومانسية الحالمة، وهو دور بعيد عما قدمته في السينما والتليفزيون وبعد ذلك فوجئت بتصريحات عديدة من الأبطال لكنها كلها لا تهمني.

< لماذا اعتذرت عن مسلسل «إحنا الطلبة»؟

- عرض علي دور مطربة في المسلسل، والدور مساحته صغيرة ففكرت ان لا أحرق تفاصيل هذه الشخصية إلا في دور كبير اظهر فيه، بالاضافة الي أن موافقتي كانت مبدئية لكنني عندما قرأت السيناريو مرة اخري وجدت انه لن يضيف لي بالاضافة الي أنه مأخوذ من فيلم «احنا التلامذة» فلم أشعر أنه سيقدم جديدا.

< هل مشاكل أبطال المسلسل كانت وراء انسحابك منه؟

- رفضت العمل قبل حدوث أي مشكلات فيه لأنه لم يعجبني السيناريو ولم اسمع عن هذه المشكلات من الأساس لأنني مشغولة بأعمال اخري.

< هل نجاح مسلسل العار أثرعلي اختيارتك؟

- طبعاً النجاح الذي حققه مسلسل «العار» العام الماضي يرجع لأنه عمل متكامل من حيث كل شيء، وأن حافظت أن اقدم هذا العام مسلسل يضيف لي ولا يقلل من نسبة نجاحي في العام الماضي.

< وما تعليقك علي وضعك في القائمة السودة؟

- أنا لا تهمني القائمة السوداء وأنا لم أنزل الي التحرير لأنني شخصية خوافة وأنا حرة في رأيي وفي رأي الفنان كلما كان أكثر خصوصية أصبح أكثر نجومية.

< إذا عرض عليك عمل عن الثورة هل ستقدمينه؟

- لن أقدم عملاً للثورة الا بعد عامين عندما تكتمل الرؤية حتي نعلم ما هي نتائج ثورة 25 يناير وما النتيجة التي ستصل لها وقتها يمكن أن نقدم عملاً يصف الثورة وما بعدها حتي يكون هناك استقلالية في تقديم الدور ووعي أكثر.