رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سميرة أحمد‮: ‬كل معلومات عز خاطئة‮.. ‬ولن أشوه صورة مصر

مسرح

السبت, 25 ديسمبر 2010 16:13
كتب: عماد الدين مصطفي

علي الرغم من عدم نجاح الفنانة القديرة سميرة أحمد في سباق انتخابات مجلس الشعب عن حزب الوفد،‮ ‬ومحاولتها الاهتمام بخدمة الناخبين في دائرة باب الشعرية،‮ ‬إلا أنه تم توجيه العديد من الاتهامات لها من قبل رجل الأعمال أحمد عز‮.‬

وهي الاتهامات التي تعجبت كثيراً‮ ‬منها والتي نشرها أحمد عز في إحدي الصحف القومية الشهيرة،‮ ‬والتي اتهمها فيها بأنها دخلت انتخابات مجلس الشعب بـ»أجندة مزدوجة‮« ‬علي حد تعبيره وأنها لم تكن تهدف من وراء ذلك خدمة الناخبين وإنما تصوير بعض المشاهد من الواقع لضمها لمسلسل جديد من بطولتها يحمل اسم‮ »‬سيدة في البرلمان‮«‬،‮ ‬وهي المعلومات التي نفتها سميرة أحمد‮.‬

وقالت في البداية‮: ‬إنها دخلت الانتخابات من أجل خدمة الناخب المصري،‮ ‬كما أن أحمد عز قال إن اسم المسلسل‮

»‬سيدة في البرلمان‮« ‬وهذا الاسم‮ ‬غير صحيح بل اسمه‮ »‬ماما في البرلمان‮« ‬وهو المسلسل الذي كان فكرة صغيرة اقترحتها علي ابنتي،‮ ‬وهي الفكرة التي تراجعت عنها لعدة أسباب علي رأسها أن ما رأيته أثناء فترة انتخابات مجلس الشعب من انتهاكات وبلطجة لن أعرضه علي الشاشة لأنني أحب بلدي ولا أريد أن أظهر صورة سيئة لها أمام العالم‮.‬

وقالت سميرة أحمد‮: ‬إن فكرة مسلسل‮ »‬ماما في البرلمان‮« ‬كانت بالنسبة لها مرفوضة من البداية ولم تكن تحضر لها علي الإطلاق،‮ ‬وأن ما قاله أحمد عز لا يمت للحقيقة بصلة‮.‬

وبعد سؤالها عن سبب حضور محمود ياسين ورانيا فريد شوقي،‮ ‬لأحد مؤتمراتها

الانتخابية،‮ ‬قالت‮: ‬إن أحمد عز اتهمني بأن حضورهما كان بهدف تصوير بعض المشاهد للمسلسل بحكم أنهما يقومان بالمشاركة في بطولة هذا المسلسل ـ علي حد تعبيره ـ وهذا الكلام‮ ‬غير الصحيح بالمرة،‮ ‬فكان سبب حضورهما لهذا المؤتمر الانتخابي بهدف مساندتي في الانتخابات بحكم الزمالة التي تجمع بيننا،‮ ‬وأضافت الفنانة القديرة أنها لا تري مبرراً‮ ‬لهذه التصريحات الغريبة والموجهة‮.‬

وعادت سميرة أحمد لتؤكد أن ما عايشته وشاهدته أثناء فترة الانتخابات لن تعرضه علي شاشة التليفزيون في مسلسل مهما كانت الأسباب لأنها تريد أن تحافظ علي صورة بلدها أمام العالم‮.‬

وعلي الجانب الآخر،‮ ‬قالت سميرة أحمد أنه عرض عليها رواية جديدة تحمل اسم‮ »‬عدم توازن‮« ‬وهي الرواية التي تناقش كل ما جري في انتخابات مجلس الشعب،‮ ‬من تأليف الدكتور أيمن عبدالرحمن،‮ ‬وهي تقوم الآن بقراءتها من أجل تقديمها في مسلسل جديد،‮ ‬ولكنه يسيء إلي صورة مصر فلن تظهرها علي الشاشة لأنها تعشق مصر ولا ترضي بأي شيء يضر بصورتها في العالم‮.‬