رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«الأشباح» يكشف حقيقة انتماء بدو سيناء للوطن

مسرح

الجمعة, 08 يوليو 2011 17:32
صفوت دسوقي


منذ 12 عاماً كتب المؤلف إبراهيم مسعود مسلسل «الأشباح» الذي يحكي عن البطولات التي قام بها بدو سيناء في إسرائيل أيام حرب الاستنزاف.. والحقيقة أن الرجل كتب الأحداث تحت إشراف المخابرات الحربية ولأنه ضابط مخابرات سابق نجح في الوقوف علي تفاصيل الأشياء وصاغ سيناريو رائعاً ومتدفق الأحداث.. وتم ترشيح المخرج الكبير علي عبدالخالق لإخراج هذا العمل، وعلاوة علي أن علي عبدالخالق هو الأنسب لهذا المشروع، خاصة أنه مخرج لديه رؤية وسبق له تقديم أعمال فنية مميزة مثل «إعدام ميت» و«أغنية علي الممر»، وتحمس سعد عباس رئيس شركة صوت القاهرة لتنفيذ المسلسل، ورهن حماسه الجارف بموافقة القوات المسلحة لأن موضوع المسلسل حساس جداً، ويتعلق بالقوات المسلحة.

بالفعل تم رفع الأمر للقوات المسلحة وما هي إلا أيام قليلة وأرسل اللواء أحمد أنيس الذي كان يشغل منصب مدير إدارة الشئون المعنوية وقتها خطاباً يحمل موافقة السيد المشير حسين طنطاوي وأوصي خلاله بأن يتم حذف أي مشهد قد يسيء للقوات المسلحة وأن يتم التصوير كاملاً تحت إشراف إدارة الشئون المعنوية.

وبالرغم من موافقة السيد المشير وحماس سعد عباس رئيس صوت القاهرة لتنفيذ المشروع، تعطل تنفيذ المسلسل ودخل السيناريو وكل الموافقات أدراج ثلاجة صوت القاهرة حتي الآن.

وعلمت «الوفد» أن المخرج علي عبدالخالق تقدم منذ أسبوع تقريباً بطلب للواء طارق المهدي رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون

يناشده الإفراج عن هذا العمل لأنه يؤكد ويكشف عن وطنية بدو سيناء.. فالمسلسل يرصد العمليات الفدائية التي قام بها بدو سيناء أيام حرب الاستنزاف التي أزعجت موشيه دايان رئيس المخابرات الإسرائيلية وقتها وأطلق علي الفدائيين من بدو سيناء اسم «الأشباح».

وعلمت «الوفد» أيضاً أن المخرج علي عبدالخالق رشح ياسر جلال ومحمد رياض وسمية الخشاب لبطولة مسلسل «الأشباح» ولكن تحرك علي عبدالخالق حتي الآن لم يحدث أي صدي ولا أحد يعلم مصير مسلسل «الأشباح».

والحقيقة أن مسلسل «الأشباح» يحتاج إلي تدخل سريع من المشير محمد حسين طنطاوي واللواء طارق المهدي للإفراج عنه وتنفيذه لأنه يحمل رسالة مهمة جداً.. ويعد عملاً تاريخياً وتوثيقياً لبطولات رجال عظماء من بدو سيناء.. نجحوا في تنفيذ أعمال فدائية داخل إسرائيل وأزعجتها كثيراً.

يذكر أن مؤلف مسلسل «الأشباح» إبراهيم مسعود سبق له كتابة أعمال وطنية مهمة مثل «إعدام ميت» و«بئر الخيانة» و«الكافيير».