"مؤلفو الدراما" تلجأ للقضاء من أجل حق الأداء العلنى

فن

السبت, 12 أبريل 2014 14:21
مؤلفو الدراما تلجأ للقضاء من أجل حق الأداء العلنىمحفوظ عبدالرحمن
كتبت - دينا دياب:

قررت جمعية مؤلفى الدراما اللجوء للقضاء لتنفيذ النص الدستورى بشأن الحصول على حق الأداء العلنى.

قال الكاتب الكبير محفوظ عبدالرحمن، رئيس الجمعية: قررنا اتخاذ قرارات فعلية بشأن تنفيذ حق الأداء العلنى الذى طالب به كثير من الكتاب طوال الأعوام الماضية، ولم يتم اتخاذ أى قرارات واضحة بشأنه، حيث كان مجرد قانون غير مفعل، ولكن بوضعه فى دستور 2014 جعلنا نؤكد ضرورة تحصيل هذه النسبة وسيتم ذلك بإعطاء فرصة زمنية لكل المنتجين فى سداد الاستحقاقات للمؤلفين، وسيتم ذلك بالاتصال بالدولة عن طريق المؤسسات الخاصة لحقوق الملكية الفكرية، وخلال أيام تعقد الجمعية اجتماعاً آخر للوقوف على لجنة مكونة من ممثلين عن النقابات الفنية والمنظمة العالمية للملكية الفكرية مع اللجنة المتواجدة فى المجلس الأعلى للثقافة والمختصة بحقوق الملكية الفكرية فى جميع المجالات، لمخاطبة وزارة المالية للتدخل وتحصيل النسب من المنتجين قانوناً، وسيتولى مستشار قانوني القضية لتأخذ موقفاً قانونياً واضحاً.
وأضاف «عبدالرحمن» أن حصولنا علي حق الأداء العلنى لا

يضر أحداً، بل هناك قوانين عالمية يتم التعامل معها للحفاظ على حقوق الكتاب، وكثيراً قدمنا أعمالاً بإنتاج عالمى ونحصل على أموالنا بعد تكرار العرض حسب القانون.
وأكد «عبدالرحمن» أهمية تحصيل هذه النسبة لأنها ستكون الوسيلة الوحيدة لتحسين نوعية الأعمال المقدمة على الشاشة، وسيعطينا فرصة للارتقاء بفن الكتابة بعد التجاوزات البشعة الموجودة بالدراما الآن، وبالتالى سيرتقى بالمجتمع المصرى.. وأشار إلي أن «محفوظ» يجب أن يجد كيانه واحترامه لأنه لا يحتاج أن يقدم 4 أعمال فى العام ليحصل على أجر، لكن إذا قدم عملاً محترماً يظل فى تاريخه ويرتقى به وبمستوى الفن، وفى نفس الوقت يؤمن له مستقبله، وبالتالى يشعر بارتياح أثناء الكتابة، فالكاتب هو الأساس الأول لأى عمل ناجح، وللأسف الكتاب لا يحصلون على أجور كبيرة كما يتصور البعض، وهناك أجيال من الشباب تعتمد
على ورش العمل أو غيره لا يهم فيه الإبداع بقدر الاهتمام بعدد الأعمال التى يقدمونها فى العام، وبالتالى الكتاب يواجهون إهانة، فبعد كل تاريخنا فى الثقافة والدراما التليفزيونية والمسرح يصبح مقياس النجاح هو النجاح المالى التجارى، ولذا محاولة الحصول على حق الأداء بداية لتضييق الخناق على الابتذال.
وعن موقف النقابات الفنية، قال: نقابة المهن السينمائية تساندنا باعتبار أن الكتاب تابعون لها، كما أن اتحاد النقابات الفنية يتبنى الأمر.
وقال عبدالرحمن: هل نحتاج أن نناضل ونقوم بثورة لنأخذ حقوقنا، فسبق ووقعنا على اتفاقية الجات التى تلزمنا أن نعطي حقوق المؤلف والقضاء هو الحل الوحيد لمنع المنتجين من التهرب من السداد.
وأضاف أن الجمعية بصدد الالتقاء بوزيرة الإعلام درية شرف الدين لمناقشة أزمة الأداء العلنى للنهوض بمستوى الأعمال الدرامية التليفزيونية.
يشار إلى أن جمعية مؤلفى الدراما أشهرت سنة 2005 لتكون كياناً خاصاً بكتاب الدراما، سواء المسرحية أو التليفزيونية أو الإذاعية، لمناقشة قضاياهم والمشكلات التى تعوق عملهم، ولتحصيل حق الأداء العلنى ولحماية المؤلف.. وأعضاؤها هم الكتاب: بشير الديك ومجدى صابر وفتحية العسال وأبوالعلا السلامونى وسماح الحريرى وأيمن سلامة ويسرى السيوى وصلاح المعداوى ومحمد الغيطى.
وتم تشكيل لجنة برئاسة الكاتب أبوالعلا السلامونى، لزيادة موارد الجمعية، وحل المشكلات المالية التى تعانى منها.