رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أنباء عن رحيل مذيعات..

قطاع الأخبار على صفيح ساخن

مسرح

السبت, 15 فبراير 2014 14:33
قطاع الأخبار على صفيح ساخنمبني الإذاعة والتليفزيون
كتب - أمجد مصباح:

مازالت الأوضاع ملتهبة داخل قطاع الأخبار وسط السياسة التي تمارسها صفاء حجازى، رئيس القطاع، مما أدى لقيام خالد سعد، نائب رئيس الإدارة المركزية للأخبار، بإرسال مذكرة احتجاج جديدة لوزيرة الإعلام.

أكد خالد فيها أن «حجازى» دأبت منذ رئاستها للقطاع علي الترويج لنفسها رغم أنها لم تحقق أي بصمة وإشادتها بتغطية القطاع للاستفتاء علي الدستور رغم أن ما حدث جهد مضاد من القطاع وتفرغت

لإقصاء القيادات التي تمتلك رؤى وأفكارا.
أضاف في المذكرة أن «صفاء» تدعي أن الوزيرة لا ترفض لها طلباً وأنها أطلقت يدها في القطاع. وتجاوزت عن اختيارى لرئاسة الإدارة المركزية للأخبار رغم أحقيتي في هذا المنصب.
وأكد في نهاية المذكرة المطالبة بالإعلان عن وظيفة عضو مجلس الأمناء المنتدب لقطاع الأخبار في الصحف وهي الدرجة التي
وافق عليها الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة بتاريخ 29 أغسطس 2013 الماضى والتي لم يعلن عنها حتي الآن، حيث تم حجب الإعلان منذ ذلك التاريخ وذلك حتي تتاح الفرصة للكفاءات للتقدم لشغل هذه الوظيفة.
ومن ناحية أخرى تردد داخل القطاع أن بعض المذيعات قررت ترك القطاع.
ومن ناحية أخرى وصلت صفاء حجازى سياسة العناد مع محمد عطوة، مدير عام البرامج الإخبارية، حيث قررت حرمانه من الحوافز الشهرية التي تقدر بـ1300 جنيه شهرياً، بالإضافة لخصم ثلث راتبه رداً علي شكواه ضدها للوزيرة ونشر الخبر بالصحف.