رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس الإذاعة ينفى خصم مستحقات العاملين

مسرح

الاثنين, 10 فبراير 2014 15:01
رئيس الإذاعة ينفى خصم مستحقات العاملين
كتب- محمد فهمى:

نفي عبدالرحمن رشاد رئيس الإذاعة ما ورد على صفحات التواصل الاجتماعي حول قيام وزيرة الإعلام بخصم ٣٠٠ جنية من كل موظف لدهان وتجميل مبنى ماسبيرو.

وأكد رشاد أن هذا الكلام عار تماماً عن الصحة لأن تجميل المبنى له ميزانية خاصة بعيدة تماماً عن أجور العاملين موضحاً أن من قام بترويج هذه الشائعات جماعة الإخوان الإرهابية التي تريد إشعال الفتنة والفوضى في البلاد.
وأوضح رشاد أن حقيقة الأمر تكمن في أن

الأجور التي كان يتقاضاها العاملون في الإذاعة تحت مسمى تكليفات كانت غير خاضعة للضرائب وأنه ورد إلى قطاع الإذاعة خطاب من مصلحة الضرائب بضرورة خضوع هذه الأموال للضرائب.
وأضاف رشاد: بعد مخاطبة مصلحة الضرائب أكثر من مرة وإصرارها على تطبيق هذه الضريبة أسوة بباقي العاملين في قطاعات اتحاد الإذاعة والتليفزيون وتم عرض الأمر على لجنة الأجور
بالإذاعة فكان علينا اتخاذ قرار من اثنين إما خصم ١٠٪من المنبع أو خصم ٥٪ وقيام كل زميل بعمل ملف ضريبي وبطاقة ضريبة وخضوعه في نهاية العام للتقدير الجزافي من مصلحة الضرائب في حالة عدم تقدمه بإقرار ضريبي ولكننا في لجنة الأجور رأينا أنه من مصلحة الزملاء الإذاعيين أن يتم خصم ١٠٪ من التكليفات بدلا من الدخول في مشاكل مع مصلحة الضرئب وعمل بطاقة ضريبية وإبرام عقود والتقدير الجزافي.
وختم رشاد حديثه قائلاً: هناك جهود متواصلة مع وزارة المالية ومصلحة الضرائب من أجل إيجاد حل لهذه المشكلة يرضي الزملاء الإذاعيين.