رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غادة رجب‮: ‬التليفزيون تحول من فاسد إلي‮ ‬فاشل

مسرح

الجمعة, 24 يونيو 2011 10:06
أمجد مصطفي


يظل التليفزيون المصري‮ ‬علي‮ ‬عهده مع نجوم الغناء الجاد في‮ ‬مصر لا‮ ‬يفي‮ ‬بوعوده تجاههم ،‮ ‬يتجاهلهم وكأنهم أبناء‮ ‬غير شرعيين للوطن،‮ ‬ودائما‮ ‬ينحاز للأصوات المستوردة التي‮ ‬تعتمد علي‮ ‬لغة الجسد،‮ ‬حدثت ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير وقلنا إن الفرج جاء من عند الله وكل مطرب سوف‮ ‬يحصل علي‮ ‬حقه،‮ ‬ويعتدل الميزان وتعود للأصوات الجادة التي‮ ‬همشت سواء عن قصد أو بغير قصد بريقها،‮ ‬وتملأ الدنيا‮ ‬غناء بعد سنوات من الصمت الإجباري‮.‬

غادة رجب صوت مصري‮ ‬وموهبة‮ ‬كبيرة ظهرت منذ سنوات وموهبتها تؤكد ضرورة وضعها في‮ ‬مقدمة الصفوف لكن علي‮ ‬مدار سنوات احترافها الغناء كنا نندهش من ابتعادها عن الحفلات التي‮ ‬ينظمها التليفزيون المصري‮ ‬التي‮ ‬كانت تسمي‮ ‬بليالي‮ ‬التليفزيون حتي‮ ‬آخر حفل ظهرت فيه في‮ ‬هذه الليالي‮ ‬كان بدعوة من المطرب العراقي‮ ‬كاظم الساهر الذي‮ ‬استضافها في‮ ‬حفلته لتؤدي‮ ‬إحدي‮ ‬الأغاني‮ ‬التي‮ ‬لحنها لها‮. ‬ليس كاظم فقط هو المتحمس الوحيد بين النجوم العرب لكن هناك أسماء أخري‮ ‬مثل أصالة التي‮ ‬أبدت اندهاشها في‮ ‬آخر حفل لها بدار الأوبرا من عدم حصول‮ ‬غادة علي‮ ‬حقها كصوت مهم،‮ ‬وقبل كاظم وأصالة حصلت‮ ‬غادة علي‮ ‬شهادة اعتمادها من خلال أسماء كبيرة منهم حلمي‮ ‬بكر ومحمد الموجي‮ ‬وعمار الشريعي‮ ‬ومحمد علي‮ ‬سليمان وجميعهم لحنوا لها‮.‬

غادة رجب كانت تتصور مثلنا أن

التليفزيون بعد الثورة لن‮ ‬يكون مثل ما كان عليه قبلها وبالتالي‮ ‬بمجرد أن انتهت من تسجيل أغنية جديدة بعنوان‮ ‬25‮ ‬يناير عبرت بها عما‮ ‬يدور بداخلها من مشاعر تجاه ما‮ ‬يحدث في‮ ‬وطنها من ميلاد جديد لفكر جديد وحياة‮ ‬يغلب عليها الطابع الديمقراطي،‮ ‬اختارت‮ ‬غادة الأغنية التي‮ ‬كتب كلماتها عبادة جمال وهو بالمناسبة أحد شباب ميدان التحرير ولحنها الدكتور رضا رجب والتوزيع الموسيقي‮ ‬يحيي‮ ‬الموجي‮ ‬ثم قامت بتصويرها وأهدت لكل قنوات التليفزيون المصري‮ ‬نسختين الأولي‮ ‬D.V.D‮ ‬والثانية ديچيتال حتي‮ ‬لا تكون هناك حجة وقامت بتسليم هذه النسخ علي‮ ‬طريقة القذافي‮ ‬لبيت بيت،‮ ‬ودار دار،‮ ‬وزنقة زنقة،‮ ‬وفرد فرد،‮ ‬ومن بين الأسماء التي‮ ‬وصلتها الأغنية نهال كمال رئيس التليفزيون وعمر زهران وباقي‮ ‬زعماء التليفزيون المصري،‮ ‬وتوقعت‮ ‬غادة أن تنال الأغنية حظها من العرض لكنها لم تعرض علي‮ ‬الشاشة المصرية والغريب أن المرة الوحيدة التي‮ ‬عرضت فيها اشترطوا عليها الظهور في‮ ‬برنامج‮ »‬مصر النهاردة‮« ‬قبل إلغائه وافقت وبالفعل تم عرضها قبل ظهورها مباشرة رغم أنهم وعدوها بعرضها مرتين قبل وبعد ظهورها‮.‬

غادة أكدت انها كانت تتصور أن هناك تغييرا

سوف‮ ‬يطرأ علي‮ ‬سياسة التليفزيون المصري‮ ‬بكل قنواته ورغم أنني‮ ‬لا أحب أن أتحدث عن التليفزيون قبل وبعد الثورة لكنني‮ ‬أتصور أن الأمور لم تتحسن والتليفزيون تحول من فاسد الي‮ ‬فاشل وأضافت ربما‮ ‬يكون دمي‮ ‬تقيل وعامة هذا ليس بجديد عليهم فهم قطعوا عني‮ ‬المياه والنور منذ فترة طويلة،‮ ‬وهو ما جعلني‮ ‬أخرجه تماما من دماغي‮ ‬لأن هناك حقوقا للمطربين المصريين عليه لابد أن‮ ‬يراعيها وهذا ما‮ ‬يحدث في‮ ‬كل القنوات التليفزيونية العربية‮. ‬الأولوية والأفضلية تكون لأبناء الوطن لكن ما باليد حيلة‮.‬

وأضافت‮ ‬غادة‮: ‬أتمني‮ ‬أن‮ ‬يبدأ الإصلاح من الإعلام وتقصد به الإذاعة والتليفزيون مطالبة بدعم الحفلات التي‮ ‬تقام في‮ ‬مصر وهذا الأمر‮ ‬يجعلني‮ ‬أسأل لماذا لا تعرض حفلات مهرجان الموسيقي‮ ‬العربية خاصة أن التليفزيون المصري‮ ‬حصل عليها بشكل حصري‮ ‬فهي‮ ‬إذا عرضت تعرض لدقائق معدودة وفي‮ ‬مواعيد ميتة مشيرة ليس هذا المهرجان فقط الذي‮ ‬يتعرض للتجاهل لكن كل الحفلات الجادة لا تعرض،‮ ‬وضربت مثلا بحفل عيد الحب بالأوبرا العام الماضي‮ ‬الذي‮ ‬حاولت كثيرا نقله علي‮ ‬الهواء أو حتي‮ ‬تسجيله وعرضه في‮ ‬ميعاد آخر وكانت النتيجة عرض‮ ‬15‮ ‬دقيقة منه في‮ ‬الثانية والنصف صباحا‮.‬،‮ ‬وطالبت‮ ‬غادة بضرورة أن‮ ‬يراعي‮ ‬التليفزيون مستقبلا ايقاف زحف عديمي‮ ‬الموهبة الذين كانوا‮ ‬يسيطرون علي‮ ‬الشاشة في‮ ‬الماضي‮.‬

علي‮ ‬جانب آخر تسافر‮ ‬غادة الي‮ ‬تونس خلال شهر‮ ‬يوليو القادم للمشاركة في‮ ‬فعاليات مهرجان قرطاچ الدولي‮ ‬الذي‮ ‬يبدأ فعالياته في‮ ‬2‮ ‬يوليو القادم تعود بعدها من هناك لاختيار أغاني‮ ‬ألبومها الجديد،‮ ‬وهو العمل الذي‮ ‬تعود به بعد‮ ‬غياب عن ساحة الكاسيت بسبب تدهور الأوضاع في‮ ‬هذه الصناعة نتيجة القرصنة وانتشار مواقع الأغاني‮ ‬علي‮ ‬الانترنت‮.‬