عصام الأمير يصدر قراراً لرقمنة تراث ماسبيرو

فن

السبت, 04 يناير 2014 15:15
عصام الأمير يصدر قراراً لرقمنة تراث ماسبيرو
كتب- محمد فهمى:

فى إطار مشروع الحفاظ على التراث المرئي لاتحاد الإذاعة والتليفزيون من أعمال درامية وبرامجية الذى أطلقته وزيرة الإعلام د. درية شرف الدين وتتابع خطوات العمل فيه أولاً بأول

، فقد أصدر عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون قراراً بتشكيل لجنة عليا لرقمنة الإنتاج المرئى لاتحاد الإذاعة والتليفزيون برئاسته وعضوية رؤساء قطاعات الاتحاد المعنيين بالمشروع بقطاعات التليفزيون والهندسة الإذاعية والأمانة العامة والأخبار والقنوات الإقليمية والقنوات المتخصصة والاقتصادي والأمن.
وينبثق من اللجنة عدة لجان فرعية بكل قطاع منها لجنة جمع بيانات الشرائط ومهمتها فحص الشرائط الموجودة فى مكتبة كل قطاع واستيفاء استمارة تحتوى على بيانات تفصليلية

وبرامجية وإدارية وهندسية لكل شريط، ولجنة الفرز والتصنيف
يكون عملها تصنيف الشرائط وفقاً لما جاء باستمارة بيانات كل شريط بكل التصنيفات الممكنة ولجنة المشاهدة، وتختص بمشاهدة أجزاء من المادة المرئية المخزنة على الشرائط لتقرر لكل شريط على حدا مدى أهمية ما هومسجل عليه من مواد.
أما اللجنة الهندسية فتختص بالبحث حول أفضل الموصفات الهندسية والمعايير العالمية لنسق الفيديوالرقمي "Video digital format" التى سيتم التحويل اليه ، كما تقوم اللجنة بتحديد واقتراح احتياجات الاتحاد من الأجهزة والمعدات والبرمجيات والوسائط التى تستخدم
فى رقمنة وتخزين المحتوى المرئى بالنسق المقترح وايضاً متابعة عملية الرقمنة والتأكد من تنفيذها لكافة التوصيات الفنية وتقديم الدعم الفنى .
وتقوم لجنة الرقمنة بالتنفيذ الفعلى بتحويل الشرائط الى ملفات حاسوبية رقمية وفقاً للموصفات الفنية المعدة من قبل اللجنة الهندسية، بينما تستخدم لجنة إدخال البيانات والتوثيق النظام الآلى المعد من قبل لجنة قواعد البيانات وتكنولوجيا المعلومات بإدخال بيانات الأعمال المدونة فى استمارة جمع البيانات الواردة من لجان بيانات جمع الشرائط .
وتختص لجنة الملكية الفكرية بتحديد موقف الاتحاد من ملكية الأعمال الموجودة على كل شريط والحقوق التى حصل عليها الاتحاد من الغير لاستغلال هذا المحتوى ، وكذا الحقوق التى منحها الاتحاد لاطراف خارجية لاستغلال محتوى يملكه وحدود هذه الحقوق الزمنية والقانونية وأن يتم تسجيل هذه المعلومات فى قاعدة البيانات .