رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القنوات الرياضية تشن حرباً‮ ‬علي طارق المهدي

مسرح

السبت, 18 يونيو 2011 19:18
كتب : أمجد مصباح :

لا أعلم أسباب الهجوم الشرس الذي تعرض له اللواء طارق المهدي،‮ ‬رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون،‮ ‬من المسئولين به عن القنوات الرياضية الخاصة،‮ ‬لمجرد مطالبته بالحصول علي حق الاتحاد من بيع شارة البث للقنوات لنقل المباريات

للأسف جاء الهجوم في‮ ‬غير محله تماماً‮ ‬من مدحت شلبي ووليد دعبس وغيرهما ليس عيباً‮ ‬أبداً‮ ‬أن يحافظ اللواء المهدي علي حقوق الاتحاد،‮ ‬الذي يتعرض لمحنة مالية
قاسية،‮ ‬وحرام عليه أن يتنازل عن‮ ‬400‮ ‬ألف دولار هي قيمة شارة البث للمباريات المختلفة لدي القنوات،‮ ‬وللأسف الشديد يستند أصحاب القنوات الخاصة لموافقة أنس الفقي،‮ ‬وزير الإعلام السابق،‮ ‬علي منح شارة البث مجاناً‮ ‬لتلك القنوات،‮ ‬ويبدو أنهم تناسوا أن الفقي من ضمن جرائمه التي يحاكم عليها إهداره أموال اتحاد
الإذاعة والتليفزيون،‮ ‬ومنحه شارة البث مجاناً‮ ‬بالمخالفة الصريحة لقانون اتحاد الإذاعة والتليفزيون،‮ ‬القنوات الخاصة نجحت وموقعها المالي ليس ضعيفاً،‮ ‬وليس عيباً‮ ‬أن تسدد قيمة شارة البث،‮ ‬اتحاد الإذاعة والتليفزيون ليس عزبة مملوكة للواء المهدي،‮ ‬وعليهم الدفع بدون قيد أو شرط وإلا يحرموا من نقل المباريات التي تجلب لهم الملايين والاستوديو التحليلي لأي مباراة لا يقل عن‮ ‬4‮ ‬ساعات،‮ ‬بداخله عشرات الإعلانات‮.‬
من فضلكم لا تهاجموا من يطالب بحقوق اتحاد الإذاعة والتليفزيون عليكم التجويد في عملكم وإعطاء الحقوق لأصحابها كفانا ضجيجاً‮ ‬وتهريجاً‮.‬