أكد أن التحرش زاد عقب الثورة

السبكي: أعمالي أفضل من أفلام "الأبيض والاسود"

فن

السبت, 30 نوفمبر 2013 12:46
السبكي: أعمالي أفضل من أفلام الأبيض والاسود
كتب- محمد فهمى:

أكد المنتج السينمائي محمد السبكي أن أفلامه ليست سببا في التحرش الجماعي الذي تشهده البلاد، وقال محمد السبكي أنه يعمل في مجال الإنتاج الفني منذ 25عاماً لم يحدث فيه أي تحرش، موضحاً أن الظروف الحالية لمصر بعد الثورة أدت إلى زيادة ظاهرة التحرش، وتفشيها في المجتمع المصري.

وأضاف السبكي أن أفلامه ساعدت باقي المنتجين في مصر على الاستمرار في مجال إنتاج الأفلام، وأكد أن أفلامه رفعت مستوى السينما المصرية، وقال إن أفلام مثل "كبارية" و"الفرح" لها بصمة في السينما المصرية بكل تأكيد.
وقال السبكي إن أفلامه تتسم بالتنوع مؤكداً أن أفلامه أحسن من الأفلام الأبيض والأسود بمراحل، وأكد أن المُنتج الحقيقي يجب أن يكون لديه رأي في

الإخراج والممثلين وكل التفاصيل الخاصة بأي عمل فني يريد إنتاجه.
وأشار إلي أن الطبقة البسيطة من المصريين يحبون أفلامه ويقبلون عليها دائما مضيفا، أن أسلوبه وطريقته في الإنتاج السينمائي طريقة ناجحة للغاية وبالتالي فليس هناك أي داعي لتغييرها.
وأكد محمد السبكي فى حواره مع الإعلامية وفاء الكيلاني فى برنامج "قُصر الكلام" على شاشة "MBC مصر"، أن عائلة السبكي هي الوحيدة التي تعمل في إنتاج الأفلام المصرية في الوقت الحالي،  وقال أنه وشقيقة أحمد السبكي مثال على النجاح في عالم الإنتاج السينمائي.
وأشار السبكي إلي أنه لا يهتم بكلام النقاد الفنيين، مؤكداً أن معياره هو المكسب والخسارة، وقال السبكي أنه ساهم في تقديم العديد من الممثلين والمخرجين للساحة الفنية.