ضمن مسابقة المهر العربي للأفلام الروائية الطويلة

"أوضة الفيران" يخوض منافسات مهرجان دبي

فن

الجمعة, 29 نوفمبر 2013 15:36
أوضة الفيران يخوض منافسات مهرجان دبي
كتب- محمد فهمى:

ينافس الفيلم المصري الإماراتي المشترك أوضة الفيران في مسابقة المهر العربي للأفلام الروائية الطويلة ضمن فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي، والمقرر انعقادها في الفترة من 6 إلى 14 ديسمبر.

كما يستضيف مهرجان دبي السينمائي الدولي العرض العالمي الأول للفيلم يوم السبت 7 ديسمبر ثاني أيام المهرجان، إضافة إلى عرضه يوم الاثنين 9 ديسمبر، كما يعرض الفيلم في سوق دبي السينمائي ضمن جناح شركة MAD Solutions المسؤولة عن توزيع الفيلم وتسويقه.
فيلم أوضة الفيران من كتابة وإخراج 6 من السينمائيين الشباب، وهم: أحمد مجدي مرسي، محمد الحديدي، محمد زيدان، ميّ زايد، نرمين سالم وهند بكر، وشارك في أدوار البطولة حنان يوسف، زياد سالم، نهاد يحيى، كمال إسماعيل، نورا سعفان والطفلة ملك مجدي.
ويشارك مخرجو الفيلم الستة في حلقة نقاشية يقيمها منتدى دبي السينمائي،

وتجمع الحلقة فريقي عمل فيلم أوضة الفيران والفيلم اللبناني VOID، حيث يشترك الفيلمان في كونهما معتمدان على الإخراج والتمويل الجماعيين، بالإضافة لكونهما مشاركين في مسابقة المهر العربي للأفلام الروائية الطويلة. وتُقام الحلقة النقاشية يوم الإثنين 9 ديسمبر في تمام الحادية عشر صباحاً، وستهتم الحلقة بتجارب المشاركين في تمويل مثل هذه النوعية من الأفلام، وخططهم لتسويقها خارجياً.
وعن مشاركة أوضة الفيران في مهرجان دبي السينمائي الدولي، قال محمد الحديدي، أحد صنّاع الفيلم: "أوضة الفيران هو أول فيلم سكندري مستقل بنسبة مائة في المائة، ومشاركته في مهرجان كبير مثل مهرجان دبي السينمائي الدولي هي بالتأكيد شهادة إيجابية لصالح صناعه، ومدينة الإسكندرية التي أتى منها الفيلم".
ويتابع فيلم أوضة الفيران 6 شخصيات مختلفة تعيش في مدينة الإسكندرية ومشاعرهم المختلطة دون أن يلتقي أحدهم بالآخر؛ عمرو يرغب في التعبير عن مشاعره الحقيقية لوالده قبل وفاته، وموسى يقضي أيامه خائفاً من عبور الطريق ويرضى بالبقاء على إحدى جانبيه، بينما ينتاب داليا يوم زفافها القلق والخوف من مواجهة فكرة الزواج، وطفلة تسعى لاكتشاف عالم ألعاب جدتها، أما راوية فلا تتمكن من النوم ليلاً بعد وفاة زوجها لتكتشف حياة جديدة تنتظرها في الليل، في الوقت الذي تستعد فيه أمها لمغادرة البلد مشككة في حدوث تغيير في حياتها.
ويشهد فيلم أوضة الفيران تعاوناً مصرياً إماراتياً، حيث شارك في إنتاج الفيلم ستوديو روفيز، وستوديو Fig Leaf، كما نال الفيلم دعماً من برنامج إنجاز لدعم الأفلام التابع لـمهرجان دبي السينمائي الدولي.
وبدأ العمل على الفيلم منذ 3 سنوات بكتابة 7 قصص منفصلة عن بعضها، وبدخول مرحلة الإنتاج أصبحت 6 قصص فقط، كما تطوع معظم فريق العمل من أجل إنجاز الفيلم، بما فيهم من شاركوا في التمثيل، ليصبح الناتج فيلماً مستقلاً بلا تكلفة تُذكر.