بعد أقل من 3 أعوام على صدوره ..

فيلم "ميكروفون" يدخل قائمة أهم 100 فيلم عربي

فن

الجمعة, 08 نوفمبر 2013 14:16
فيلم ميكروفون يدخل قائمة أهم 100 فيلم عربيمشهد من الفيلم
كتب- محمد فهمى:

احتل فيلم ميكروفون للمخرج أحمد عبد الله المركز الـ 95 في قائمة أهم 100 فيلم عربي التي جاءت في كتاب شغف السينما قائمة مهرجان دبي السينمائي لأهم 100 فيلم عربي، والذي يعتبر الكتاب المرجعي الأول من نوعه في العالم العربي من إصدارات مهرجان دبي السينمائي الدولي، والذي تدعمه هيئة دبي للثقافة والفنون "دبي للثقافة".

فيلم ميكروفون من تأليف وإخراج أحمدعبد الله، وهو من إنتاج شركة فيلم كلينك بالمساهمة مع خالد أبو النجا الذي قام بالدور الرئيسي في الفيلم، وقد تم إطلاقه في دور العرض المصرية يوم 26 يناير 2011، وهو ثاني أيام الثورة المصرية، وتدور أحداث الفيلم حول فرق مستقلة تقدم الموسيقى والفنون على هوامش مدينة الإسكندرية وتدشن تياراً غامضاً جديداً تجلى في أحداث الثورة،

وشارك في التمثيل بالفيلم هانيعادل، يسرااللوزي ومنة شلبي.
وقد حصل ميكروفون في ديسمبر ٢٠١٠ على جائزة أفضل فيلم عربي من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وكذلك حاز الفيلم على التانيت الذهبي في الدورة الـ 23 من أيام قرطاج السينمائية بنفس الشهر، كما حصل على جائزة أفضل مونتاج من مهرجان دبي السينمائي الدولي السادس. واختير الفيلم ضمن العروض الرسمية في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي، وشارك في مهرجانات أخرى مثل مهرجان فانكوفر الدولي ومهرجان لندن السينمائي الدولي.
وجاء في المركز الأول فيلم المومياء للمخرج شادي عبد السلام، ثم فيلم باب الحديد للمخرج يوسف شاهين، الذي جاء فيلمه الأرض في المركز الرابع، واحتل
وقائع سنين الجمر للمخرج الجزائري محمد لخضر حامينا في المركز الثالث، وفيلم صمت القصور للمخرجة التونسية مفيدة التلاتي ومواطنتها الفنانة هند صبري في المركز الخامس.
وجاء ترتيب الأفلام بناءً على استفتاء شارك فيه أكثر من 475 من نخبة النقّاد، والسينمائيين والخبراء من أرجاء العالم، وتم إطلاق هذا المرجع التاريخي الأول من نوعه في تجمّع إعلامي خاص أقيم يوم الأربعاء 6 نوفمبر - تشرين الثاني، في المقر الإداري لـمهرجان دبي السينمائي الدولي.
ويحتوي الكتاب على دراسة تاريخية ونقدية للسينما العربية وفق قائمة أهم 100 فيلم عربي، بقلم محرره الناقد والكاتب زياد عبد الله، متناولاً بالتحليل والتأريخ ملامح السينما العربية عن طريق الأفلام التي تم اختيارها، من خلال مقاربتها فنياً وسياسياً واجتماعياً، بالإضافة إلى معالجة نقدية لكل فيلم من أفلام القائمة شارك فيها 20 من كبار النقاد العرب، والتي تتضمن بيانات تاريخية حول الإنتاج وخلفياته الإبداعية، ومن المقرر أن يصدر الكتاب باللغتين العربية والإنجليزية ليكون مرجعاً أساسياً لدراسة السينما العربية.