رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمد متولي بثلاثة وجوه مختلفة في رمضان

مسرح

الأحد, 30 يونيو 2013 12:06
محمد متولي بثلاثة وجوه مختلفة في رمضانالفنان محمد متولي
بوابة الوفد - متابعات:

يخوض الفنان محمد متولي تجربة درامية جديدة، سيطل من خلالها على الجمهور في رمضان المقبل بثلاثة وجوه مختلفة، وذلك عبر تجسيده دور "حربي" الحلاق في مسلسل "ربيع الغضب".

ويقف متولي في هذا المسلسل معظم الوقت في صف المعارضين لثورة 25 يناير، ولكن في نهاية الأحداث تأخذه الحمية لوطنية فيقف في صف المؤيدين للثورة.
وعلى عكس "حربي" تأتي شخصية شفيق أبو الحسن، التي يجسدها متولي في مسلسل "الركين" الذي أوشك على الانتهاء من تصوير ولم يتبق له سوى مشهد خارجي ويؤدي فيه شخصية مركبة نفسية تلعب على وتر "تراجيدي كوميدي"، وهي شخصية جديدة عليه لم يقم بها من

قبل،حيث سيجسد دور شفيق أبو الحسن، وهو شخص عليه علامات استفهام كثيرة جدا، وحكايته ستكون مفاجئة في الدراما.
وفي مسلسل "قطط المدنية" يجسد محمد متولي شخصية "حسني" وهو من الاعيان لكنه أفلس ومع ذلك يحتفظ بقيمه ومجدعته وله ولدان وبنت تزوجوا جميعهم وغادروا البلاد وتركوه يعاني الوحدة وحياته كلها يقضيها على القهوة حيث يتابع السياسة وله علاقة بكل راود القهوة .
ويقول الفنان محمد متولي إن دوره في مسلسل " قطط المدينة" من الشخصيات الرئيسية ولها جذور تاريخية وهو رجل عصامي
جدا رغم انه كان غنيا وافتقر ولكنه رجل طيب جدا.
وبشأن تأثير الأحداث الجارية على نسبة المشاهدة قال: "معظم الأعمال التي ستعرض في رمضان محترمة وجادة وتنناول قضايا تهم المواطن المصري وتساعده على الصمود وتعينه على القوة والصمود وبالتالي لن يحدث تعارض مع المشاهدين".
وعن رؤيته للاوضاع في 30 يونيو أضاف: "أنا اعتبر هذا اليوم اكتمال لثورة 25 يناير بل أقوى ومحاولة لفك الحصار الذي فرض على الثورة والشعب المصري يعلن ثورة أقوى من ثورة 25 يناير".
وتنمى متولي أن تكون هذه المظاهرات سلمية وان تتمسك جميع الاطراف بضبط النفس وأن تكون مصر أمة واحدة وليست منقسمة إلى طرفين كل الشعب المصري واحد والدم المصري كله واحد وأرجو أن لا نتيح للأعداء أن يفرقوا بيننا، فنحن شعب واحد كلنا مصريون، ومصر آمنة إلى يوم الدين.