رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رحيل المغنى الفرنسى المصرى المولد جورج موستاكى

مسرح

الجمعة, 24 مايو 2013 13:36
رحيل المغنى الفرنسى المصرى المولد جورج موستاكىجورج موستاكي
باريس - أ ف ب:

توفي المغني والمؤلف الموسيقي الفرنسي جورج موستاكي صاحب الأغاني الشهيرة مثل «ميلور» و «لو ميتيك» صباح أمس عن 79 سنة، على ما أفادت أوساطه.

وكان موستاكي المولود في مصر من والدين يونانيين، قال عام 2011، إنه يعاني مشاكل في التنفس وأن مرضه «يجعله غير قادر إطلاقاً على الغناء». ولد موستاكي واسمه الأصلي جوزيبي موستاكي في الثالث من أيار (مايو) 1934 في الإسكندرية لوالدين من يهود اليونان هاجرا إلى مصر. وانتقل إلى باريس في 1951 حيث التقى جورج براسينس واتخذ اسمه الأول احتراماً له.
والداه نسيم وسارة هما في الأساس من جزيرة كورفو اليونانية لكنهما انتقلا إلى مصر طلباً لحياة أفضل، وفي مدينة الإسكندرية تعلم جورج الفرنسية كما كان يملك والداه متجراً لبيع الكتب في المدينة الكوزموبوليتانية المتعددة الثقافات والأعراق حيث كانت المجتمعات تعيش بانسجام تام آنذاك.
غنى الكثير من الأغاني بالفرنسية والإيطالية والعربية واليونانية والبرتغالية والإسبانية والإنكليزية. وتزوج في العشرين من عمره ولديه عائلة كبيرة تقيم في أماكن متفرقة في فرنسا والبرازيل وإسرائيل وفنزويلا.
كتب موستاكي نحو 300 أغنية لأكبر المغنين الفرنسيين مثل اديت بياف وايف مونتان قبل أن يغني بنفسه أغنياته الناجحة. ومن أشهر أغانيه «ميلور» (1958) التي كتبها لاديت بياف وترجمت في العالم بأسره، ومن ثم «لو ميتيك» (1969) التي غنتها اولا بيا كولومبو فيما انتشرت لازمتها في العالم بأسره.
وتحولت أغانٍ عدة له إلى كلاسيكيات كتلك التي أداها عام 1966 سيرج رجياني «ساره»، و «ما ليبرتيه» و «ما سوليتود» و «فوترفيي آ فانتان»، فضلاً عن «لاد أم برون» (باربرا في عام 1968) و «جوزف».
وكان موستاكي رساماً، وعمل في باريس صحافياً ونادلاً في مقهى. أتقن لغات عدة وأقام منذ أكثر من 40 سنة على جزيرة سان لوي في باريس.