رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"آسيا" حكاية بنت فقدت إحساسها بالوجود

مسرح

الأربعاء, 22 مايو 2013 10:46
آسيا حكاية بنت فقدت إحساسها بالوجود
كتبت - دينا دياب:

آسيا هو اسم الشخصية التى تظهر بها الفنانة منى زكى فى رمضان القادم من خلال مسلسل يحمل نفس الاسم، وهو العمل الذى يعيدها للدراما بعد غياب 8 سنوات منذ أن قدمت مسلسل «السندريلا».

آسيا فنانة تشكيلية، متزوجة من طبيب تمر بحادثة تفقدها الذاكرة وتضطرها الظروف للعمل كنادلة فى أحد الملاهى الليلية، وتقع فى حب أحد الزبائن وتتزوجه وتتواصل الأحداث التي ترصد قصة الفتاة التي فقدت إحساسها بالحياة وتعيش كما يريد الناس لها أن تعيش دون اتخاذ أى قرارات وعن تشابه الدور مع شخصية أنغام ضمن أحداث مسلسلها «غمضة عين»

إلا أن المخرج محمد بكير أكد أنها بعيدة تماما لأنها ترصد العلاقات بين الأفراد اجتماعيا ويكشف مساوئ العالم الخاص لبعض الشخصيات التى تدعى العفة وهى فى الحقيقة كاذبة، والعمل لا يتوقف فقط عند شخصية آسيا فى الكباريه لكنه يتناول تفاصيل أخرى تعد مفاجأة للجمهور.
اضطرت منى لاختيار ملابس متعددة للشخصية حيث تظهر كفتاة أرستقراطية فى بداية الأحداث، بعدها كفتاة فقيرة ترتدى ملابس رثة وبعدها ترتدى ملابس نادلة.
المسلسل يشاركها فى بطولته هانى عادل الذى يجسد دور
الدكتور راجى زوج آسيا وباسم سمرة الذى يجسد شخصية بلطجى وصاحب الكباريه الذى ترقص فيه آسيا وهو من تأليف عباس أبوالحسن وإخراج محمد بكير وإنتاج أحمد حلمى.
الأحداث مليئة بالصراعات وهى من نوعية الدراما الأكشن التى يتعمد عباس أبوالحسن التفرد بها خاصة أن من ينفذها من المخرجين قلائل فى عالم الدراما  التليفزيونية وأصبحت تحقق نجاحا فى الآونة الأخيرة.
المخرج محمد بكير بدأ فى مونتاج حلقات العمل ليكون جاهزا للعرض فى رمضان وبالفعل أطلقوا «البرومو» الأول له الذى سيطرح على قناه الـ«إم. بى. سى» خلال أيام واشترت حق عرض المسلسل.
يذكر أن المخرج محمد بكير صور مشاهد المسلسل بين رومانيا وإيطاليا وتم تصوير بعض المشاهد الخارجية فى العين السخنة والمشاهد الداخلية فى احدى الڤيلل وجار تصويرها الآن.