رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حفظى: "الإسماعيلية" يستضيف 10عروضا عالمية

مسرح

الأحد, 19 مايو 2013 14:00
حفظى: الإسماعيلية يستضيف 10عروضا عالميةالسينارست والمنتج محمد حفظي
كتب- محمد فهمى:

أكد السينارست والمنتج "محمد حفظي" مدير مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة أن لجنة تحكيم مسابقات مهرجان الإسماعيلية تضم المخرج والمنتج الإيطالي "جيان فيتوريو بالدي" رئيساً للجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية، بمشاركة عضوين هما المخرجة الجزائرية "صافيناز بوسيبا"، والمخرجة الوثائقية المصرية "تهاني راشد".

وأضاف حفظي أن مسابقة الأفلام القصيرة والرسوم المتحركة يرأس لجنة تحكيمها الفرنسي "ميشيل دريجيز"، بعضوية اللبناني "شادي زين الدين" والمخرج المصري "شريف البنداري"، بينما يرأس مسابقة السينمائية المصرية الألمانية "فيولا شفيق" بعضوية السينمائية اللبنانية "هانيا مروّة"، و"مالك خوري".
وأضاف حفظي أن هذه الدورة ستشهد مشاركة أكثر من 52 فيلماً تنتمي إلى 30 دولة. كما سيحظى المهرجان بالعرض العالمي الأول لما لا يقل عن 10 أفلام.
وتحدث حفظي عن تجربته في

أول دورة له كمدير للمهرجان قائلاً: "أشعر بالإثارة لأن هذه أول مرة لي أشارك في تنظيم مهرجان مهم وكبير، وفي البداية كنت قلقاً لأنها أول مرة يتم تكليفي بتنظيم مهرجان، كما أنني قررت الاستعانة بفريق من شباب السينمائيين المحترفين للمساعدة في التنظيم، وأسفر هذا عن اختيار مجموعة متميزة من الأفلام التي تليق بسمعة المهرجان".
وقال حفظى إن المهرجان هذا العام يكرم المخرج والمنتج الإيطالي جيان فيتوريو بالدي الذي أنتج أكثر من 200 فيلم قصير، بالإضافة إلى 18 فيلماً روائياً طويلاً، وتضم خزانة جوائزه أكثر من 100 جائزة منها الأسد الذهبي من مهرجان فينسيا السينمائي،
بالإضافة إلي المخرجة المصرية العالمية تهاني راشد، وسوف يُعرض عدد من أفلامها على هامش المهرجان ومن بينها فيلم نفس طويل تكريماً لها.
وأوضح حفظي أنه سيقام على هامش المهرجان الدورة الأولى من منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك الذي يستضيف 12 مشروعاً لأفلام قيد التطوير أو في مرحلة ما قبل الإنتاج وفيلمين في مرحلة ما بعد الإنتاج، حيث سيتم دعوة صناع الأفلام لقضاء 3 أيام في الإسماعيلية ابتداء من يوم 6 يونيو، وسيحصل ممثلو المشاريع على فرص لإجراء مقابلات فردية مع الخبراء، وكلاء المبيعات والممولين، وهذا إلى جانب الجوائز التي يقدمها المنتدى والتي يبلغ مجموعها 20 ألف دولار.
وأكد حفظي أن الندوات التي سيتم إعدادها كلها ندوات عن توزيع الأفلام وصناعتها وتنميتها والإنتاج المشترك والتمويل، كما سيقام هذا العام في تعاون هو الأول بين المهرجان ومؤسسة الشاشة في بيروت ورشة للمونتاج لثلاثة مشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج بمشاركة مونتيرين متخصصين من الدانمارك وسوريا ومصر.