رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"كان" تطرد مخرجًا أساء للسامية

مسرح

الخميس, 19 مايو 2011 17:53
كتبت – نرمين حسن :

المخرج الدانمركى لارس فون ترييه
أعلنت إدارة مهرجان كان السينمائى الدولى عن معاقبة المخرج الدانماركى لارس فون ترييه على تصريحاته المثيرة للجدل حول هتلر واليهود؛ حيث قررت إدارة المهرجان عدم الترحيب بالمخرج فى فعاليات المهرجان بالرغم من استمرار تنافس فيلمه فى المسابقة الرسمية على جائزة السعفة الذهبية، مما يعنى حرمانه من تسلم جائزته فى حالة فوز الفيلم بأى من جوائز المهرجان.

جاء ذلك عقب اجتماع طارئ عقده مجلس إدارة المهرجان برئاسة جيل جاكوب رئيس المهرجان وأعربت إدارة المهرجان فى بيانها الصادر عقب الاجتماع عن إدانتها لتصريحات المخرج الدانماركى كما أعلنت عدم ترحيبها بشخصه فى المهرجان .

وطالبه أحد أعضاء اللجنة بالاختفاء من المهرجان وألا يبحث عن جائزته فيه إذا ما فاز بها.

و أكد جيل جاكوب أن الحدث والقرار المبنى عليه يمثلان سابقة فى تاريخ المهرجان على الأقل منذ 1960.ويواصل المخرج الدانماركى ترييه حملة الدعاية لفيلمه "أحزان" المشارك فى المهرجان بالرغم من الهجوم الشرس الذى شنته عليه الجاليات اليهودية وأجهزة الإعلام التابعة لها، واعتمد المخرج على وكيلة أعماله دونا ميلز فى هذا الأمر تجنبا لظهوره العلنى أمام الإعلام.

كان فون ترييه قد أعرب عن تعاطفه مع هتلر خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد أمس بمناسبة عرض فيلمه وأكد استيعابه لشخصية الزعيم النازى التى لم تكن شجاعة؛ وأضاف أنه مع اليهود حقا ولكنه لا يتعاطف معهم كثيرا خاصة أن إسرائيل تمثل القرف والقذارة ذاتها

.

الغريب أن المخرج الدانماركى فاجأ المصورين الصحفيين لدى وصوله للمهرجان باتخاذه وضعا غير لائق أثار حفيظة إدارة المهرجان علنا مما أدى إلى توجيه اللوم له؛ وزعم لارس إنها دعابة دانماركية فقد وقف المخرج موجة قبضته إلى الكاميرات وكتب عليها أحرف لكلمة سباب .

وهاجم جيل جاكوب مدير المهرجان المخرج الدانماركى واتهمه بإهدار قيم المهرجان باعتباره فرصة للسينمائيين لتقديم أعمالهم وإبداعاتهم وأفكارهم أمام محكمة سينمائية استثنائية وأضاف هذه الأحكام استخدمها لارس فون بشكل مرفوض ومناهض للإنسانية وقيم التسامح التى تميز المهرجان السينمائى منذ إنشائه .

واعتبر المخرج السينمائى الفرنسى الكبير كلود ليلوش أن لارس فون ترييه انتحر سينمائيا.

وكذلك أدانت نقابة المخرجين ومنتجى الأفلام تصريحات لارس؛ وفى بروكسل أعلن فريدريك ميتران وزير الثقافة الفرنسى عن غضبه وسخطه من التصريحات ووصفه أنه مجنون وأحمق؛ وأكدت مجلة لو بوان الفرنسية ضياع فرص فوز فيلمه " أحزان " بأى من جوائز المهرجان.