رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمد سلطان: عبدالوهاب أستاذى الذى لن أنساه

مسرح

السبت, 04 مايو 2013 10:08
محمد سلطان: عبدالوهاب أستاذى الذى لن أنساهالموسيقار محمد سلطان
كتب - أمجد مصباح:

محمد عبدالوهاب مثل أعلي لكل من عاصره من المبدعين في مجال الموسيقي والغناء، يقول الموسيقار الكبير محمد سلطان: «عبدالوهاب» هو أستاذي وهو سر حبي للغناء والموسقي تعرفت عليه وأنا في سن الطفولة حيث كنت أسكن بجواره في مدينة الإسكندرية وبمنتهي الحب والتواضع ذهب لمنزلنا ليؤكد لوالدي أنني طفل موهوب وتجب رعايتي.

لم تنقطع صلتي بالموسيقار الراحل طوال حياته، كان يتابع معظم أعمالي.

أذكر في 1970 لحنت أغنية «خليكوا شاهدين» لرفيقة العمر الراحلة فايزة أحمد، وعند عودتي للمنزل في ساعة متأخرة من الليل بعد الحفل فوجئت بالأستاذ يتصل بي ليبدي إعجابه الشديد

باللحن وقال لي كده سهرتني يا محمد.. وتابعت مدي تفانيه في لحن «وقدرت تهجر» لفايزة أحمد عام 1976، وحرصه علي ظهور اللحن في أفضل صورة.
عندما رحل «عبدالوهاب» شعرت بأنني فقدت أبي وأستاذي في الحياة والفن والموسيقي وصممت علي أن أشارك في دفنه ومازلت أذكره في كل يوم عنوانا للموسيقي والغناء الراقي، ويجب أن نذكره في كل يوم هربا من العصر الرديء الذي نعيشه في مجال الأغنية.