رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"باسم يوسف" يتلقى عروض أجنبية لـ "البرنامج"

مسرح

الجمعة, 05 أبريل 2013 13:19
باسم يوسف يتلقى عروض أجنبية لـ البرنامجالإعلامي باسم يوسف
كتبت- أنس الوجود رضوان:

تلقي الإعلامي الساخر باسم يوسف أكثر من عرض لإذاعة برنامجه عبر الشاشات الأجنبية بعد أن ارتفعت أسهمه عاليا وأصبح نجما إعلاميا يتحدث عنه الجميع، وشغل صفحات «الفيس بوك» و«اليوتيوب» و«تويتر» بعد اتهامه بإهانة الرئيس محمد مرسي وازدراء الإسلام في حلقات برنامجه الأسبوعي «البرنامج»، وتأتي هذه العروض لحماية يوسف من الرقابة وتقييد حرية تعبيره عما يقدمه من نقد عن أداء بعض الشيوخ والحكومة والرئيس.

علي جانب آخر اهتمت الفضائيات العالمية بخبر التحقيق معه، وقالت الفضائيات التي أعطت مساحة كبيرة علي شاشتها ان استدعاء النيابة العامة

لباسم يعتبر «خطوة جديدة تزيد من الانتقادات الموجهة للإسلاميين في مصر بسبب تحركها بقوة لخنق حرية التعبير»، مضيفة أن «يوسف» كان مركزا للعديد من الشكاوي القانونية التي رفعها محامون إسلاميون ومواطنون شعروا بالاستياء من انتقاده للطبقة السياسية في مصر.
وأكدت هيئة الإذاعة البريطانية «بي. بي. سي» أن قضية باسم يوسف تسلط الضوء علي القلق بشأن أوضاع حرية الصحافة والإعلام في مصر، واصفة القضية بأنها الأحدث في سلسلة من الإجراءات الموجهة
ضد معارضي الرئيس وبعض الشخصيات التي تطل علي الفضائيات الدينية تثير حفيظة المواطنين من فتاوي تؤثر علي الاستقرار وتدعو لمحاصرة مدينة الإنتاج الإعلامي لحصار الإعلاميين أصحاب برامج «التوك شو».
وذكرت قناة «CNN» إن حرية الإعلام تحتاج الي صيغة تحمي الإعلامي من السجن أو مثوله أمام القضاء، وما حدث لباسم جعل العرب تبحث عن حلقاته لمشاهدتها وأضافت القناة أن أمريكا يوجد بها برامج تشبه برنامج باسم ولا أحد يستطيع أن يحول أصحابها الي المحاكمات وذكرت ما كان يفعله الإعلامي «چون ستيورات» الذي ينقد أداء الرئيس والكونجرس والشخصيات السياسية بشكل لاذع وتمتع بحرية التعبير بشكل كبير وحقق برنامجه أعلي نسبة مشاهدة لأنه يقول ما يتمني الشعب الأمريكي أن يعبر عنه.