عودة الأفلام الممنوعة يبدأ بعرض‮ "الخروج من القاهرة‮"

فن

الجمعة, 29 أبريل 2011 14:00
كتب ــ عماد الدين مصطفي‮:‬


توقع المخرج الأمريكي المصري هشام الصاوي الذي عاش نصف حياته في أمريكا أن يتم السماح بعرض فيلمه‮ »‬الخروج من القاهرة‮«‬،‮ ‬ويعرض هذا الفيلم الآن خلال فعاليات مهرجان تريبيكا نيويورك،‮ ‬في مصر خلال الفترة المقبلة،‮ ‬بعد أن كان مرفوضاً‮ ‬من العرض طوال العام الماضي،‮ ‬وقال المخرج إن رحيل النظام السابق سيساهم في عرض الفيلم لأنهم كانوا ينظرون للإبداع بوجهة نظر الرقيب،‮ ‬وتم فرض قيود كثيرة علي صناعة السينما التي لم تسمح للكثير من الأفلام بالخروج إلي النور‮.‬

وقد صرح هشام الصاوي خلال هذا المهرجان بأنه إذا ما تم السماح بعرض هذا الفيلم في مصر سيكون القرار بمثابة بداية عصر جديد للحرية في مصر والتي حرم منها المصريون لسنوات طويلة،‮ ‬خاصة خلال فترة حكم الرئيس السابق حسني مبارك،‮ ‬كما أكد الصاوي أن الفيلم يناقش قضية أخري يعيشها المصريون

الآن وهي السعي للهجرة إلي أمريكا لأنهم يجدون فيها المكان الذي يحقق أحلامهم،‮ ‬وقال إن‮ »‬الصورة انقلبت‮« ‬الآن ولم يعد حلم المصريين الهجرة بل يسعي أغلب المصريين المغتربين الآن للعودة إلي أرض الوطن من أجل عيش الحلم المصري الذي تحقق‮.‬

ويتناول هذا الفيلم قضية شائكة في مصر كانت السبب وراء العديد من أحداث الفتنة الطائفية ما بين المسلمين والمسيحيين في مصر الآمنة،‮ ‬حيث إن الفيلم يحكي قصة شاب مسلم يقع في‮ ‬غرام فتاة مسيحية كلاهما كان يعيش في مصر ويقرران بعد تعرضهما للعديد من المواقف الصعبة،‮ ‬لرفض المجتمع المصري لهذه العلاقة المحرمة من وجهة نظرهم،‮ ‬أن يحاولا الخروج من مصر للبحث عن أحلامهما في أوروبا‮.‬

يذكر أن هشام الصاوي،‮ ‬كان قد شارك هو وزوجته في ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير،‮ ‬ويستعدان للعودة إلي مصر مرة أخري من أجل الاستقرار بها‮.‬