رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حماقي: الدولة مسئولة عن انهيار "صناعة الأغنية"

مسرح

الثلاثاء, 05 فبراير 2013 13:59
حماقي: الدولة مسئولة عن انهيار صناعة الأغنيةالمطرب محمد حماقي
كتب - حمدي طارق:

حقق المطرب محمد حماقي في 2012 نجاحاً كبيراً بعد طرحه اليوم «من قلبي بغني»، وحصل مؤخراً علي جائزة مهرجان «نايكي» الذي أقيم في الأردن كأفضل مطرب عربي.

«حماقي» أعرب عن سعادته بحصوله علي الجائزة وقال: أشعر بسعادة كبيرة عندما أحصل علي جائزة من تصويت الجمهور، لأن المطرب يعمل في الأساس للجمهور ودائما يسعي لتقديم أفضل ما عنده لهم، وعندما أحقق ذلك أشعر بدفعة كبيرة لاستكمال مشواري الغنائي، وتقديم ما هو أفضل في أعمالي القادمة.
وأضاف حماقي أن سعادته بهذه الجائزة أيضا لأنها تعتبر الجائزة الثانية خلال أربعة أشهر من طرحه ألبومه الجديد «من قلبي بغني»، مع شركة الإنتاج الجديدة التي وقع معها «نجوم ريكوردز».
وقال حماقي : أسعي لتقديم كل شيء جيد لهذه الشركة التي اعطتني كل ما أريده في

ألبومي الجديد، خاصة أنها تعمل بفكر جديد لاستمرار صناعة الأغنية في مصر، هذه الصناعة التي تُسأل الدولة عن انهيارها لأنها لم تضعها ضمن الأولويات وتجاهلت قيمتها الثقافية الكبيرة ولابد أن تلتفت الدولة للقضاء علي كل ما يهدد انهيارها، خاصة أنها تستطيع السيطرة علي المواقع التي تقوم بقرصنة الألبومات، ولابد أن يصدر المسئولون قراراً بضرورة حصول هذه المواقع علي تصاريح من شركات الانتاج أولاً قبل بث الألبومات واعتقد أن هذا أمر ليس من الصعب تحقيقه، وتملك القضاء، علي مواقع قرصنة الألبومات التي يلجأ إليها الجميع معروفة ومن السهل السيطرة عليها وإذا لم يحدث ذلك في المستقبل ستغلق جميع شركات الانتاج
وستنتهي الصناعة إلي غير رجعة، لأن المنتج ينفق الكثير علي الألبومات الذي يقوم بانتاجها وذلك حتي يظهر للجمهور في أفضل صورة ويحقق مبيعات ونجاحاً ولكن القرصنة قامت بالقضاء علي ذلك، ومن الطبيعي أن الجميع يرفض الخسارة ولا يلجأ إليها.
وعن دعوة حماقي للجمهور بالتبرع بالدم لمستشفي سرطان الأطفال والمشاركة في حملة المليون «بطانية» خلال الحفل الذي احياه منذ أيام قال: دعوتي للجمهور بالمشاركة في الأعمال الخيرية التي تفيد مصر أمر واجب، وأعتقد أن كل مطرب رسالته تجاه بلده في الظروف الصعبة ليست الأغاني الوطنية فقط ولكن توجيه جمهوره نحو الصالح العام ولكن في مثل هذه الأمور فقط لأن هناك أموراً أخري ليس من شأن المطرب الحديث عنها ولذلك طلبت من الشركة الراعية للحفل الاتصال بالمستشفي لإرسال سيارات التبرع بالدم أمام الاستاد وكنت أول المتبرعين لتشجيع الجميع علي القيام بذلك. ومن جانب آخر أكد حماقي أنه ينوي بالفعل دخول تجربة درامية أو سينمائية هذا العام ولكن حتي الآن لا يوجد عمل مؤكد.