بعد فشل الدراما..التلفزيون يعود للمسلسلات الدينية

فن

الجمعة, 03 ديسمبر 2010 17:39
كتب‮: ‬أحمد كيلاني

بعد الانتقادات التي تعرضت لها الجهات الانتاجية في  رمضان الماضي لعزوفها عن تقديم اعمال دينية يبدو أنها أتت بثمارها في محاولة من الدراما لارضاء الجمهور، إذ وجدنا بارقة أمل تعود

بالمسلسل الديني الي الشاشة بعد غياب حيث أعلن عدد من صانعي ومنتجي الدراما شروعهم في تنفيذ وانتاج اعمال دينية استعداداً لعرضها خلال شهر رمضان القادم.. فكانت الاعمال الدينية لمدة سنوات طويلة تمثل وجبة دسمة علي شاشات رمضان الي أن عزفت عنها الدراما مما ادي الي تراجع المسلسل الديني بحجة التكلفة المادية العالية واصرار الفضائيات علي شرائها بمبالغ زهيدة لعدم حماس المعلنين لمثل تلك المسلسلات لأنها لا تحقق ارباحاً وكان هذا هو الخطأ الاكبر لأن الدراما السورية صعدت علي أكتاف هذه النوعية من المسلسلات وحققت منها الانتشار، وكان من الخطأ دخول منتجين الي الدراما ليس لهم علاقة بهذه الصناعة مما جعلنا نتراجع والسورية تتفوق وكان هذا يرجع الي الاعتماد علي اسماء نجوم في حسابات تجارية، وللأسف كان معظم الفنانين ليس لديهم الاستعداد للمشاركة في الاعمال الدينية التي تلزمهم بالاجتهاد كما ان الظهور بالملابس الدينية لا يجذبهم.. فمنذ أعوام بعيدة ارتبط شهر
رمضان بالأعمال الدرامية الدينية ومازالت بعضها ماثلة في اذهان الجمهور، وقال البعض إن هذه الظاهرة تعود الي رفع الدولة يدها عن انتاجها لان الجميع غير مهموم الا بجمع الاموال والكتاب وقعوا في فخ الاستسهال وليس هناك وعي بأهمية العمل الديني الذي يحتاجه الجمهور وليس كما يروج اصحاب المصالح من انها لا تحظي بنسبة مشاهدة عالية وليست جاذبة للاعلانات التي صارت تتحكم في صناعة الدراما بعد ان اصبح رمضان موسم الاستهلاك مما جعل الجميع متورط في عملية قتل الدراما الدينية التي ليس الهدف منها تحقيق مكسب مادي.

 

فقد بدأ التجهيز لتصوير المسلسل الديني الجديد "الشيماء" الذي سيتناول فترة طفولة الرسول ومواجهته لكفار قريش وذلك من خلال قصة حياة الشيماء منذ طفولتها حتي وفاتها، وكان "الشيماء" فيلماً سينمائيا قامت ببطولته سميرة احمد واحمد مظهر، ولكن المسلسل سيقدم كل جوانب حياتها من منطلق أن أحداثه ستقع في نحو ثلاثين حلقة، ووقع الاختيار علي عدد من الفنانين المصريين والعرب للمشاركة
في العمل منهم: قمر خلف ومادلين طبر وياسر جلال واشرف عبد الغفور وسهير المرشدي ويوسف شعبان واحمد ماهر وغسان مسعود وهو من تأليف محيي الدين مرعي واخراج عصام شعبان، ومن المقرر ان تقوم المطربة أصالة بغناء المقدمة والنهاية في حين ان السورية ليلي مازن ستقدم مجموعة من الاغاني داخل الاحداث من كلمات الشاعر فاروق جويدة والحان الموسيقار السوري رضوان نصري، وتقرر الاستعانة بمصمم معارك انجليزي ومدير اضاءة فرنسي وميكياج وكوافري اسلامي وايراني ومدير تصوير مصري ومهندس ديكور ومصممة ازياء سورية.. كما أعلن قطاع الانتاج عن الاستعداد لانتاج مسلسل "اسماء بنت أبي بكر" تأليف الدكتور بهاء الدين ابراهيم وتم ترشيح صابرين لتلعب دور البطولة، وكان المسلسل اثار جدلاً واسعاً بين علماء الازهر حيث يتعرض العمل لحياتها وعلاقتها بمن حولها، خاصة أمها التي لم تدخل الاسلام، كما يتعرض العمل الي بعض الشخصيات في حياتها مثل أبو بكر الصديق، والسيدة عائشة والزبير بن العوام.. كما أعلنت مجموعة MBC عن المشاركة في انتاج المسلسل الاسلامي "عمر بن الخطاب" للمؤلف د. وليد سيف والمخرج حاتم علي، ومن المقرر أن تتم دبلجة المسلسل باللغات الفارسية والاوردية وغيرهما ويتم توزيعه في الدول الاسلامية إذ يجسد سيرة ثاني الخلفاء الراشدين.. كما تم الاعلان عن تفنيذ مسلسل "سيف الله المسلول" الذي يتناول قصة حياة القائد الاسلامي خالد بن الوليد وسلسلة فتوحاته، كما ابدي المسئولون في مدينة الانتاج الاعلامي حماسة لتنفيذ مسلسل "الامام الغزالي".