رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إلهام شاهين:دراما تركيا موضة..وانتظروا "يوم للستات"

مسرح

الجمعة, 26 أكتوبر 2012 14:50
إلهام شاهين:دراما تركيا موضة..وانتظروا يوم للستاتإلهام شاهين
كتب - صفوت دسوقي:

تحاول إلهام شاهين جاهدة عدم الالتفات الى الوراء.. وتواصل التحضير في الوقت الحالي لفيلم "يوم الستات" الذي ترى أنه سيكون علامة مضيئة في تاريخ السينما لأنه يتناول قضية شديدة الأهمية وهى حرية المرأة في المجتمعات الشرقية.. وبالرغم من حملات الهجوم التي تتعرض لها على أيادي رجال يدعون الدفاع عن الاسلام تظهر متماسكة ومقتنعة بأن الفن عنصر قوي في بناء ونهضة الأمم وتعتبر تكريمها مؤخراً في مهرجان فرسان الجودة أكبر دليل على أنها تمتلك رصيداً فنياً محترماً يؤهلها للتكريم.

حول أزمة الصورة الفاضحة التي نشرها الشيخ عبدالله بدر على عدد من المواقع الالكترونية تقول الهام شاهين: شىء مضحك أن تصدر هذه الأفعال عن رجل يدعى أنه يدافع عن الاسلام.. ولا أعرف أي إسلام يتحدث عنه الشيخ عبدالله بدر.. فالإسلام دين حب وسماحة دين تقوى وعلم.. وفوجئت مثل كل الناس بنشر صورة صادمة والحقيقة أنني لم أجد فرصة للدفاع عن نفسي.. حيث فوجئت بناس طيبة تبحث عن الصورة الأصلية ونشروها في كل المواقع الالكترونية ليكشفوا أن هناك تزويراً هدفه تشويه صورتي.
وتواصل إلهام شاهين حديثها قائلة: اكتشفت في الأزمة الأخيرة أن لي مساحة في قلوب الناس واعتبرت مساندتهم لي استفتاء على شعبيتي.. وأتمنى أن يتوقف أصحاب النفوس الضعيفة عن الهجوم على الفنانين.. وبالمناسبة كل الحملات المنظمة ضد الفن لا تشغلني لأنني مؤمنة بقدرة الفنانين والمبدعين على الدفاع عن قضيتهم.. كما أن الناس سوف تساند الفن وتحميه بكامل قوتها لذا لا أشعر بالخوف على مستقبل الفن.
وحول مصير القضية التي قامت برفعها ضد  الشيخ عبدالله بدر قالت: مؤمنة بسيادة القانون وأعرف أن القضاء سوف ينصفني على هذا الشيخ الذي ضاعف من جرائمه بمحاولة نشر صورة مزورة لي بهدف تشويه سمعتي.
وبشأن ما تردد عن غضبها من موقف النقابات الفنية، أوضحت: لم أغضب وأعرف أن رد نقيب الممثلين تأخر والسبب أنني كنت خارج مصر ولذا التمست له العذر.. وعموما راضية عن موقف أشرف عبد الغفور فنحن جميعاً في مركب واحد.
وحول ما تردد عن رغبتها في الترشح لمنصب

نقيب الممثلين، قالت: لم أفكر في هذه الخطوة لأن هذا المنصب مهم جداً ويحتاج الى تفرغ وأنا أجد وقتاً لشغلي بالعافية.. هذه شائعة لا تمت للحقيقة بصلة، فمنصب النقيب ليس واجهة اجتماعية، وإنما مسئولية كبيرة لأن النقيب مهمته الدفاع عن قضايا الفن وحل المشاكل.
وبشأن التكريم في دبي، قالت: بالفعل تم تكريمي ضمن فعاليات الدورة الثانية من مهرجان فرسان الجودة.. سعدت بهذا التكريم لانه يشعرني بوجودي ويؤكد أن مشواري الكفاح لم يضع هدراً.. كما تم تكريم محمود عبد العزيز وليلى علوي وهذا أسعدني جداً لأن تكريم الزملاء يعد اعترافاً بأهمية وتأثير الفن المصري في عالمنا العربي.
وحول الآراء التي تؤكد تفوق الدراما التركية على الدراما المصرية، قالت: ليس عدلاً أن نقول إن الدراما التركية تفوقت على الدراما المصرية.. الفن المصري بخير وبشكل بسيط يمكن أن نعتبر الدراما التركية مجرد موضة مبهرة، ويعود الابهار فيها الى الصورة لكن موضوعات المسلسلات متشابهة وسوف ينصرف عنها الناس قريباً.
وبشأن العودة للسينما، قالت: اتفقت مع المخرجة كاملة أبو ذكري على البدء في تصوير أحداث فيلم "يوم للستات" في منتصف شهر نوفمبر القادم.. وبالمناسبة أنا معجبة جداً بفكرة هذا الفيلم، حيث تدور الاحداث في 7 أيام ويحاول النساء الحصول على يوم واحد في الأسبوع ليتنفسن فيه من العادات والتقاليد، الفيلم من تأليف هناء عطية ويدافع عن حرية المرأة.