رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ماسبيرو يستقبل العيد بأفلام منتهية الصلاحية

مسرح

الخميس, 25 أكتوبر 2012 13:23
ماسبيرو يستقبل العيد بأفلام منتهية الصلاحيةمشهد من فيلم صعيدى فى الجامعة الأمريكية
كتب - أمجد مصباح:

التليفزيون في العيد لا جديد، لا إبداع، المفروض في الاعياد أن يعرض التليفزيون أفضل ما لديه من مواد وبرامج لكن الاحتفال بالعيد يعني بالنسبة للمسئولين مجرد عرض مجموعة من الأفلام والمسرحيات التي مل منها المشاهد حتى ولو كانت حديثة نسبياً.

القناة الأولى تعرض ظهراً فيلم "عيال حبيبة" بطولة حمادة هلال وغادة عادل وحسن حسني، وتعرض عصراً فيلم "عفروتو" بطولة محمد هنيدي ومنى زكي، وتعرض في العاشرة مساء فيلم "الأكاديمية" بطولة علا غانم وادوارد، وتعرض القناة الثانية صباحاً الفيلم الرومانسي "حكاية حب" بطولة

عبد الحليم حافظ ومريم فخر الدين وعبد السلام النابلسي ومحمود المليجي وفردوس محمد واخراج حلمي حليم انتاج 1959، وتعرض الفضائية المصرية ظهراً فيلم "أحمر شفايف" بطولة نجيب الريحاني وسامية جمال وزوزو شكيب، وتعرض عصراً مسرحية "المتزوجون" بطولة سمير غانم وجورج سيدهم وشيرين، وتعرض في سهرتها فيلم "اتش دبور" بطولة أحمد مكي ودنيا سمير غانم.
القنوات المتخصصة ليست أفضل حالاً، حيث تعرض أيضاً مجموعة من الأفلام والمسرحيات المعادة حيث تعرض
قناة نايل سينما في أول أيام العيد أفلام: "أي أي" لمحمد عوض وليلى علوي، و"صعيدي في الجامعة الأمريكية" لمحمد هنيدي ومنى زكي وغادة عادل، و"السفاح" لهاني سلامة ونيكول سابا وكتكوت لمحمد سعد وساندي.
وتعرض قناة نايل كوميدي فيلم "الدادة دودي" لياسمين عبد العزيز وصلاح عبدالله وتعرض في سهرتها مسرحية "اعقل يا مجنون" بطولة محمد نجم وحسن حسني.
وتعرض قناة نايل لايف في التاسعة مساء فيلم "بوشكاش" بطولة بطولة محمد مسعد وزينة.
للأسف التليفزيون في العيد مجرد حشو لأفلام ومسرحيات معادة، وعجز المسئولون عن شراء فيلم واحد جديد في العيد لضيق ذات اليد، وهناك قنوات خاصة عمرها أسابيع تعرض أفلام جديدة وحصرية، التليفزيون فقد مجرد المنافسة لقنوات وليدة.