رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البطولة النسائية تسيطر على موسم عيد الأضحى

مسرح

الثلاثاء, 23 أكتوبر 2012 08:54
البطولة النسائية تسيطر على موسم عيد الأضحى
تقرير - دينا دياب:

تعود بقوة هذا الموسم البطولات النسائية بعد غيابها فترة طويلة على الشاشة، حيث يشارك فى موسم عيد الأضحى مجموعة من الأفلام التى تعتمد على فنانات لتكون المنافسة على شباك التذاكر منافسة نسائية.

من هذه الأفلام ياسمين عبدالعزيز التى تعود بعد غياب عامين بفيلم «الآنسة مامى» ويشاركها البطولة حسن الرداد وانتصار وسعد الصغير من تأليف خالد جلال وإخراج وائل إحسان، ويشاركها 4 أطفال فى البطولة وتدور أحداث الفيلم حول آنسة تستيقظ من نومها لتجد نفسها أماً لأربعة أطفال وتضطر للعيش معهم ويتعامل معها الجميع على أنها متزوجة وفى إطار كوميدى رومانسى تحاول أن تفيق من غفوتها.
أيضاً تعود الفنانة فيفى عبده إلى شاشات السينما بفيلم «مهمة فى فيلم قديم» ويشاركها البطولة الفنانون إدوارد وفيجو وحاحا وضياء الميرغنى وطارق لطفي، تأليف مصطفى فاروق وإخراج أحمد البدرى وتدور أحداثه حول أم لمغن تتدخل فى حياته بشكل فج، ويصل الأمر إلى أن تتدخل فى حياة أصدقائه مما تضطرها الظروف إلى إحداث مشاكل وتدور أحداثه فى إطار لايت كوميدى.
أيضاً فيلم «برتيتا» الذى تشارك به الفنانة السورية كندة علوش وتدور أحداثه فى إطار تراجيدى ويشاركها البطولة أحمد السعدنى ودينا فؤاد

وعمرو يوسف، وتأليف خالد جلال، وإخراج شريف مندور، وتدور أحداثه فى إطار من التشويق حول جريمة قتل تتسبب لإحدى الفتيات المصابة باضطراب نفسى بمشاكل خاصة مع أشقائها.
ومن بين الأفلام المشاركة فيلم «عبده موتة» الذى يعد ثانى بطولة سينمائية لمحمد رمضان، وتشاركه البطولة دينا وحورية فرغلى ورحاب الجمل وبدرية السيد وسليمان عيد، تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج إسماعيل فاروق، وتدور أحداثه حول قصة واقعية عن الفقر الذى يدفع العديد من الشباب إلى الانحراف وانتهاج سلوك عدوانى ضد المجتمع.
أيضاً يطرح المطرب مصطفى قمر فيلمه «خط أحمر» وهو من إخراج محمد حمدي، ويشاركه البطولة ريهام عبدالغفور وأشرف مصيلحى وتأليف أحمد البيه، وتدور أحداثه حول شاب فاشل يتورط فى جريمة قتل يتغير مجراه ويتورط هو وزوجته فى الجريمة ويحاول إثبات البراءة.
أيضاً من بين الأفلام التى عرضت قبل العيد ومازالت تحجز قاعات عرض أفلام «ساعة ونصف» ويشارك فى بطولته أكثر من 30 فناناً منهم سمية الخشاب وفتحى عبدالفتاح وأحمد بدير ويسرا
اللوزى وإياد نصار وهيثم أحمد زكى ومحمد عادل إمام وكريمة مختار وصلاح عبدالله وأحمد فلوكس وهالة فاخر وسوسن بدر وأيتن عامر وروجينا، ومن تأليف أحمد عبدالله، ومن إنتاج أحمد السبكى، وإخراج وائل إحسان ويتناول حادث حريق قطار الصعيد فى العياط جنوب الجيزة، حيث يسرد مجموعة متشابكة من الحكايات والقصص الإنسانية المختلفة، تسلط الضوء على مشاكل الفقراء وسلبيات المجتمع، وينتمى الفيلم إلى نوعية أفلام اليوم الوحد، حيث تدور جميع أحداثه فى يوم واحد فقط.
أيضاً فيلم «بعد الموقعة» للمخرج يسرى نصر الله، والذى عرض منذ أسبوعين ومازال يحجز لنفسه قاعات عرض وتدور أحداثه حول موقعة الجمل وتورط أهل نزلة السمان فيها وهو من بطولة منة شلبى وناهد السباعى وباسم السمرة.
وخرج فيلمان كان مقرر عرضهما ولكنهما خرجا ليحجزا قاعات عرض فى موسم نصف العام وهو «30 فبراير» بطولة سامح حسين، وتأليف صلاح الجهيني، وإخراج معتز التوني، وبطولة أيتن عامر وإدوارد وإيمان السيد ولطفى لبيب، أيضاً فيلم «فبراير الأسود» الذى تدور أحداثه فى إطار سياسى حول بعض الأسر التى فقدت قوت يومها بسبب النظام البائد وما ترتب عليه من ظلم أدى إلى قيام الثورة، وذلك من خلال عالم الذرة الذى يكشف سر تدهور العلم فى النظام السابق ويناقش الفيلم عدة قضايا أهمها سرقة المجهود العلمى من قبل الدول الأوروبية ومحاولات الغرب الاستفادة من المجهودات المصرية فى ظل تدهور العلم والعلماء فى مصر، ويشاركه فى البطولة ميار الغيطى وإدوارد، تأليف وإخراج محمد أمين.