رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نظام مبارك دفن "حائط البطولات" فى مكتبة التليفزيون

مسرح

الخميس, 04 أكتوبر 2012 12:46
نظام مبارك دفن حائط البطولات فى مكتبة التليفزيون
كتبت - دينا دياب:

عامًا بعد عام يقابل فيلم «حائط البطولات» أزمات مستمرة، وفى كل عام يطرح نفس السؤال: لماذا لا يعرض هذا الفيلم ضمن الاحتفالات بحرب أكتوبر؟ رغم أنه على المستوى الفنى من أفضل الأعمال التى ناقشت حرب أكتوبر على الشاشة.

دائماً كانت الأسباب أن الفيلم غير مرغوب فيه من نظام مبارك، لكن هذا العام وبعد الثورة: لماذا يظل الفيلم حبيس الأدراج.. طرحنا هذا السؤال على مكتبة التليفزيون المصرى التى تحتفظ بأفلام عدة، ولا تخرج إلى النور إلا بعد أن يتلف الشريط وتكون الحجة إهمالاً ليس لنا يد فيه.
ترجع قصة إنتاج الفيلم إلى 14 عاماً مضت، حين قرر المخرج محمد راضى تقديم فيلم عن الدفاع الجوى فى حرب أكتوبر 1973، وبالفعل تم إنتاج الفيلم دون تناول أمجاد الرئيس المخلوع حسنى مبارك، واعتمدت قصة الفيلم على أمجاد سلاح الدفاع الجوى بالكامل، وللأسف تم منع عرضه دون أسباب معلنة.
وقال «راضى» إن السبب فى منعه طوال 14 عاماً هو أن الفيلم

لا يتناول أمجاد الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك، ولم يتناول دوره فى حرب أكتوبر وتناول دور آخرين, وهو ما تم تفسيره بأن نجاح حرب أكتوبر منسوب لأحد غير مبارك لذلك تم تهميش الفيلم.
وقال الفنان محمود ياسين إن الفيلم الذى قام ببطولته لم يصل للمرحلة النهائية فى العرض, لأن النسخة النهائية للفيلم فى الأساس غير جاهزة، لكن النسخة الوحيدة هى نسخة عمل، فهو فيلم دون مونتاج أو ميكساج أو موسيقى تصويرية، وقد شاهدته منذ 14 عاماً على هذا الشكل، لكن ما أعرفه أن الفيلم مر بظروف ساهمت فى عدم تجهيزه ولا أعلم ما سر هذه الظروف.
وأضاف أن الفيلم ضخم فى إنتاجه وتصويره, فهو يتناول موضوعات حساسة للغاية، يتحدث فيها عن استراتيجية الحرب وعن مكان يطلق عليه حائط الصواريخ وهذا متعارف عليه فى التكنيك الحربى
وأجسد خلاله دور قائد الدفاع الجوى فى ذلك الوقت الفريق محمد على فهمى, ويشاركنى مجموعة كبيرة من النجوم، والفيلم تم تصويره فى جو الحرب وهو من أفضل الأفلام المقدمة عن حرب أكتوبر.
وأضاف أنه لم يسأل لماذا لم يخرج الفيلم للنور, لأن هذا ليس من حقه فآخر مرة شاهد فيها الفيلم كان بشكل غير نهائى، والمنتج هو المتحكم الوحيد فى عرض الفيلم، فكم من أفلام دخلنا فى تصويرها ولم تخرج للنور لأسباب إنتاجية أو غيرها، فالممثل يسأل فقط عن دوره بعد أن يعجبه مجمل السيناريو.
اشترك فى كتابة السيناريو والحوار لفيلم «حائط البطولات» كل من إبراهيم رشاد ومصطفى محرم ومصطفى بدر ومحمد راضى، ولعب أدوار البطولة فيه الفنانون فاروق الفيشاوى وخالد النبوى وندى بسيونى.
يذكر أن المشير محمد على فهمى قائد القوات الجوية عام 1973 ساهم فى الإشراف على النواحى الحربية والعسكرية الخاصة بالفيلم.
الفيلم عرض العام الماضى فى مهرجان جمعية الفيلم، لكن للأسف كانت النسخة التى عرضت من الفيلم تالفة نتيجة إهمالها لأكثر من 13 عاماً, وهو ما أدى إلى تلف النسخة الأصلية حتى الموجودة عند المخرج وبقيت النسخة الوحيدة الموجودة فى مكتبة التليفزيون الذى كان مشاركاً فى إنتاج الفيلم وحتى الآن لا أحد يعلم عنها شيئاً.