رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

6 أفلام داخل بلاتوهات السينما بعد أشهر من الركود

مسرح

السبت, 29 سبتمبر 2012 16:11
6 أفلام داخل بلاتوهات السينما بعد أشهر من الركودبعد معاناة عدة أشهر بسبب الأحداث السياسية
أ.ش.أ

تشهد بلاتوهات السينما حاليا حالة انتعاش بعد أن عانت من الركود شهورا طويلة نتيجة الأحداث السياسية الساخنة وبعدها انشغال النجوم بتصوير أعمالهم الدرامية التي عرضت خلال شهر رمضان الماضي.

ومن أبرز الأفلام التي يجرى تصويرها حاليا فيلم لياسمين عبدالعزيز لم يتم الاستقرار على اسمه النهائي وإن كان الاسم المؤقت هو "ناني2 "، وتواصل ياسمين مع فريق العمل تصوير الفيلم في بلاتوهات مدينة الإنتاج الإعلامي،على أن تنتقل خلال أيام لتصوير مشاهدها فى مناطق متفرقة بمدينة السادس من أكتوبر ومنطقة الشيخ زايد.
ويتوقع أن يشكل الفيلم عودة قوية لياسمين بعد أن قدمت فيلم "الثلاثة يشتغلونها" عام 2010، ويشارك في البطولة أربعة أطفال اختارهم مخرج العمل وائل إحسان بعد مقابلات مع عدد كبير من الأطفال، والفيلم تأليف خالد جلال.
أما فيلم "فبراير الأسود" بطولة الفنان خالد صالح ويخرجه محمد أمين فيتبقى له يومان فقط على انتهاء تصويره كاملا، ويناقش ما يتعرض له العلماء فى مصر من عمليات إهمال تجاه أبحاثهم العلمية في ظل النظام السابق، ويجري

التصوير في عدة مدن مصرية متفرقة.
وتدور أحداث فيلم "فبراير الأسود" في إطار اجتماعي حول عالم ذرة يتعرض للكثير من المشاكل، بسبب إهمال الدولة له ولأبحاثه العلمية، كما يلقي الضوء على بعض الأسباب التى أدت للثورة المصرية، ويشاركه البطولة إدوارد، ميار الغيطي، طارق عبد العزيز،ألفت إمام، وأمل رزق.
وعقب الانتهاء من تصوير الفيلم مباشرة يبدأ خالد صالح تصوير فيلم آخر بعنوان "البلطجي والعبيط"، يجسد خلاله لأول مرة شخصية "العبيط".
يذكر أن الفيلم فيه جانب سياسي كبير يتخلله قسط من الكوميديا، وكان سيقوم ببطولته في البداية الممثل محمد سعد، ولكن بعد قيام الثورة انشغل سعد ببطولة فيلم "تك تك بوم"، ليصبح "البلطجى والعبيط" من نصيب المنتج أحمد السبكي، وهو تأليف أحمد عبد الله وإخراج أحمد مصطفى، ومن المقرر البدء في تصويره خلال الأيام القليلة القادمة.
ويواصل الفنان الشاب آسر ياسين تصوير فيلمه "فرش
وغطا" حيث من المتوقع أن ينتهي منه خلال أيام قليلة، ويتوقع أن يكون الفيلم جاهزا للعرض خلال أسبوعين، ويشارك في بطولته يارا جبران وعمرو عابد، واستعان المخرج أحمد عبد الله بشخصيات حقيقية لأداء باقي الأدوار، ويحتوي الفيلم على شق تسجيلي.
وتدور أحداث الفيلم حول شخص بلا اسم محدد يلعب دوره آسر ياسين وهو أحد الهاربين من السجون في موجة الانفلات الأمني ليلة 28 يناير عام 2011 ونتابع رحلته طوال الفيلم.
كما أوشك الفنان محمد رمضان على الانتهاء من تصوير دوره في فيلمه الجديد "عبده موتة" الذي يتناول قصة واقعية من داخل المجتمع المصري عن الفقر الذي يدفع العديد من الشباب إلي الانحراف وانتهاج سلوك عدواني ضد المجتمع.
ويجسد محمد رمضان في فيلم "عبده موتة" شخصية شاب يتاجر في المخدرات، ويحلم بالمال والثراء السريع، ولكن تحدث له العديد من المفاجآت التي تغير مسار تفكيره، ويشارك في بطولته الفنانة الاستعراضية دينا ويخرجه إسماعيل فاروق.
من ناحية أخرى يجرى حاليا المخرج أشرف نار تصوير المشاهد الأخيرة من فيلمه "من الآخر" بطولة مى كساب، وأحمد عزمى، هيدى كرم، بعد استقرار المنتج على عرضه بموسم عيد الأضحى، ويسرد الفيلم فى إطار اجتماعى إنسانى مشكلة فتاة تعمل مطربة فى ملهى ليلى، لها تطلعات كثيرة لكنها تتورط فى جريمة قتل وتتوالى الأحداث.