رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهل الإبداع على مائدة الرئيس

مسرح

السبت, 08 سبتمبر 2012 10:06
أهل الإبداع على مائدة الرئيسجانب من لقاء الرئيس بالفنانيين
إعداد ــ أحمد عثمان ودينا دياب

استمراراً لثورية الأفكار والآراء التى تعد من الحسنات القليلة التى حصلنا عليها من ثورة 25 يناير، جاء اللقاء بين الفنانين وبين الرئيس، خروجاً عن سلوك السمع والطاعة المتبع سابقاً،

فهناك من وجهت إليهم الدعوة ولبوها من منطلق إيجاد جسر بين الفنانين والدولة، وفتح صفحة جديدة، وآخرون اعتذروا احتجاجاً على ما عانى منه الفن فى الاونة الأخيرة ما بين تحويل العديد منهم إلى المحكمة أو رميهم بأبشع التهم الأخلاقية، كما حدث مع إلهام شاهين، وهناك مبدعون تم تجاهلهم تماماً لأسباب عدة على رأسها الاختلاف مع الفكر الإخوانى، وفى النهاية هل هذا اللقاء سيكون خطوة جديدة فى الطريق التى تقيد الإبداع أم دعوة لانطلاق الفن بدون قيود.
 

محمود ياسين : لقاء إيجابى وحوار مهم

وصف الفنان الكبير محمود ياسين لقاء الرئيس «مرسى» بأهل الفن والإبداع بأنه إيجابى ومهم، رغم عدم تجانس الحضور وأن اللقاء كان مضمونه حول أزمة الإبداع والثقافة والفن وتطرق للسينما والمسرح وتحدث عنها الرئيس «مرسى» بإيجابية واحترام تؤكد أن القادم سيكون أفضل، وأن نتائج اللقاء الأول لنا مع الرئيس مشجعة وإيجابية وكان الحوار مفتوحاً، وأوضح خلاله الرئيس «مرسى» بأن الفن وسيلة مهمة والإبداع مطلوب لتنمية عقل ووجدان المجتمع وأنه لن يسمح لأحد بالوقوف ضد الإبداع فى مختلف المجالات وأنه مع حرية الإبداع والفكر والثقافة وطالب بتفعيل دور أهل الفكر والفن بالمساهمة فى بناء مجتمعهم بالأعمال الإيجابية والحفاظ على قيم وسلوك المجتمع، وأضاف: الحقيقة كانت المقابلة جيدة ورحب فيها الرئيس بنا بشكل كبير، ونتمنى أن يكون اللقاء بادرة جيدة لسير وطريقة الفن والإبداع فى المستقبل.


على الحجار: كنت أتمنى رداً صريحاً

قال المطرب على الحجار: أعتبر لقاء الرئيس «مرسى» رسالة تطمين للفنانين من جانبه وأتصور أن مردودها سنلاحظه خلال الأيام

المقبلة، كما أنه رد على كل من هاجم الفن والفنانين. وأضاف «على»: ورغم ذلك كنت أتمنى من الرئيس «مرسى» أن يرد بشكل صريح على أحد المشايخ الذين هاجموا الفنانة إلهام شاهين، واتهمها باتهامات ترفضها الأديان السماوية، لأن الفنانين أكبر من أن يتم تجريحهم من أى شخص، وحول اللقاء قال «على»: اللقاء ودى جداً الكل يتحدث بحرية شديدة سواء الفنانين أو الشعراء أو الكتاب الذين تطرقوا إلى موضوعات سياسية.


العلايلى: الرئيس أكد أنه دعا إلهام شاهين


علق الفنان عزت العلايلى، على لقائه بالرئيس محمد مرسى، وقال أنا متفائل باللقاء، وتبين أنه رجل مطلع ولديه رغبة فى السماع، وهو يطلب أن يعرف الرؤية أوضح ولديه نية أن يستمع لمشاكل الفن، ولم يكابر أو يعاند فى أى شىء، لكنه اعترف بأخطاء كثيرة، وأمن أن هناك مشكلات لابد من حلها، وهذا دليل على وصول الرسالة إليه، وهو مؤمن بأن الفن ثروة اجتماعية ويعرف أهميتها وتحدث عن إهدار الفن وعدم الحرص على إثار الخاص بالعام، وفى رأيه أن تعدد الآراء يثرى التجربة، وقال إن سفينة الوطن عفية ومازالت البنية الأساسية موجودة، وقال إن «الشاسيه عفى ومتين»، وأضاف «العلايلى»: تبين أن الرئيس مع حرية الإبداع، حيث تحدث معه أحمد عبدالمعطى جازى، عن أخونة الدولة والأستاذ سيد ياسين تحدث عن تخوفه من أن يكون الرأى واحد ولا يوجد رأى آخر وهذا لا يصح، وقال إنه يريد التعاون من جانب الفنانين بأن تبحر السفينة للوصول بمصر إلى بر الأمان

كمسلم ومسيحى بكل الأطياف ، بحيث لا يفرق بين أحد. وأضاف «العلايلى» أنه علق الرئيس على أزمة إلهام شاهين، وقال إن هذا لا يصح وقال إنه دعا الفنانة إلهام شاهين، لكى تتحدث عن نفسها لكنها رفضت المجىء لكن الفنانين أخبروه بأنه لم يدعوها ولم يصلها دعوة من الأساس، وهو ما جعل الرئيس يتعجب من وقع الحدث ولم يقل الألفاظ التى قيلت على لسان الشيوخ وكان يعرف الموضوع ومتابعاً له، وفى نهاية اللقاء توصل الفنانون مع الرئيس أن الجلسة كلها غلب عليها السياسة وطلبنا جلسة فنية ليس لها علاقة بالفن ومن ضمن كلامه، قال إننا نملك مشاكل غير مستحيلة الحل تحتاج إلى رؤية والوطن فى حاجة إلينا جميعاً ومستقبل أولادنا.

منير: تمنيت لو يظهر الفنانون أكثر تنظيماً

وقال الفنان محمد منير إن اللقاء كان حسن النية. وأضاف أنه كان يتمنى أن يكون الفنانون أكثر تنظيماً ليعرضوا مشاكلهم الحقيقية التى يتعرضون لها كصناعة، مثلهم مثل أى فئة أخرى التقت الرئيس مثل الصحفيين، خاصة أن الرجل مد يده وكان علينا كفنانين أن نمد أيدينا بما هو لدينا من أجل إحداث نهضة حقيقية لمصر، بالتكاتف بين جميع فئاتها ومحاولة حل المشكلات.

محمد رياض: اللقاء خارطة جديدة لمسار الإبداع

الفنان محمد رياض، قال إن الرئيس مرسى أعطى مردوداً إيجابياً جداً للقاء مع أهل الفن والإبداع، وقال إننا كلنا فى مركب واحد وأنا رئيس لكل المصريين وكلمة «تطمين» التى يتحدث عنها الجميع تجاه الفن والإبداع قليلة ولا يصح أن تقال ولا تليق بأهل الفن والإبداع، وأضاف «رياض» أن الرئيس أكد احترامه وتقديره للفن والإبداع سواء سينما ومسرح وصحافة ودراما وأدب وقال لا أسمح بأن تكون هناك فئة مضطهدة لفئة أخرى وأنا شخصياً أحترم وأقدر دور الفن والفنانين والإبداع والثقافة، وقال إن القادم سيكون أفضل لذا جميعاً وعلينا أن نعمل ونشتغل لصالح الوطن ويؤدى كل واحد دوره فى هذا البلد، وأشار «رياض» إلى أن ترحيب الرئيس بجموع الحاضرين دلالة قوية على احترامه للفن والفكر والإبداع وأنه تبادل الحوار مع عدد كبير من الحضور الذين بلغوا أكثر من 60 شخصياً وطمأن كل تيار على مستقبل الفن والإبداع، ووصف «رياض» اللقاء بأنه خارطة طريق صحيحة.