رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفنانون يتضامنون مع إلهام شاهين ضد طيور الظلام

مسرح

الخميس, 06 سبتمبر 2012 09:59
الفنانون يتضامنون مع إلهام شاهين ضد طيور الظلامجانب من المؤتمر
كتب - محمد فهمى:

نظمت نقابة المهن التمثيلية مساء أمس مؤتمراً صحفياً لإعلان تضامنها مع الفنانة إلهام شاهين وجميع الفنانين الذين تعرضوا للإهانة والسب علي الفضائيات الدينية مؤخراً .

وحرص على حضور المؤتمر من الوسط الفني يسرا وسميرة أحمد ومعالي زايد ونيللي كريم وبشري وسماح أنور ورجاء الجداوي، وألفت إمام وسميرة محسن وجلال الشرقاوي ومحمد العدل وأحمد آدم وأحمد بدير، وخليل مرسي وأحمد صيام ومحمد أبو داوود، وأحمد صقر وسمير أبو سيف وعمر زهران، والكاتب عادل حمودةـ.
بينما تغيب عن المؤتمر نقيب الفنانين أشرف عبد الغفور، وحرص الفنان سامح الصريطي علي حضور تأبين شهداء مسرح بني سويف بدار الأوبرا الذي أقيم بالتزامن مع مؤتمر التضامن مع إلهام شاهين.
كما قام عدد من أعضاء حزب المصريين الأحرار بحضور المؤتمر لإعلان تضامنهم مع إلهام شاهين وكافة المبدعين ضد الهجمات التي يتعرضون لها مؤخراً ؛ وقاموا بترديد العديد من الهتافات المؤيدة لموقف إلهام شاهين وغيرها من الفنانين.
وأعلنت الفنانة عايدة فهمي عن تنظيم مسيرة نسائية من الفنانات فقط قريباً للرد علي كل من يعتبر أن المرأة سبة في تاريخ البرية ويتعامل معها علي أنها كائن هامشي.
وفي بداية المؤتمر قامت الفنانة إلهام شاهين بتوجيه الشكر لكافة الصحف والفضائيات والإعلاميين ورجال الدين الذين أعلنوا مساندتها ودعمها لنيل حقها ممن قاموا بسبها دون مراعاة لشعورها ولا ما قدمته من أعمال فنية.
وأضافت إلهام: "لقد جئت اليوم بناءً على دعوة الفنان عزت العلايلي أثناء لقائي مع الإعلامية هالة سرحان؛ بعد أن طالب بضرورة تنظيم مؤتمر للدفاع عن الفنانين وهو ما جعلني أحرص على عقد المؤتمر اليوم لأغلق الباب نهائياً أمام الحديث في قضيتى؛ خاصة وأن هناك دعوة قضائية

رفعتها نقابة المهن التمثيلية وأخرى قامت برفعها جبهة الإبداع؛ بالإضافة إلي الدعاوى القضائية التي قمت برفعها أنا وكل من تعرض للسب والتجريح من الفنانين من قبل القنوات الدينية ومن يظهرون عليها.
وقالت الفنانة إلهام شاهين إن الهجمة التى شنها بعض رجال الدين على الفن والفنانين مؤخراً بمثابة خطة تم وضعها لهدم 112 عام من الفن المصري الذي طاف أرجاء العالم العربي والعالمي؛ مشيرة إلي أن هذه الإساءة البالغة التي يتعرض لها الفنانين تتم بالتزامن مع عرض فيلمان الأول قطري والثاني سعودي في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي؛ مؤكدة أنهم لن يستطيعوا مهما حاولوا تكبيل الفنانين هدم الفن المصري .
واستنكرت شاهين تصرف الشيوخ وقيامهم بسب  غيرهم علي الفضائيات الدينية قائلة : "بدلا من أن يقوموا بتعليم الشباب أصول ديننا الحنيف يعلمونهم السب وقذف الآخرين بما ليس فيهم والتحدث بألفاظ سيئة ونابية وكأن السب من أخلاق ديننا الكريم.
وأكد المخرج جلال الشرقاوي خلال كلمته أن ما يحدث مع إلهام شاهين وعادل إمام ووحيد حامد ونور الشريف وفاروق الفيشاوي ولينين الرملي ونادر جلال ومحمد فاضل وهالة فاخر وفاروق الفيشاوي وإيناس الدغيدي من هجوم يدل علي أنه الهجوم الشرس الذي يحدث ضدهم ممنهج ومنظم بهدف إلغاء دور الفن والفنانين من المجتمع المصري، مشيراً إلي أنهم لن يسمحوا بذلك أبدا وأنهم سيحصلون علي حقوقهم كاملة غير منقوصة.
وأضاف الشرقاوي أن ما يحدث ضد الفنانين ليس من أخلاق الإسلام
,  ولا يمت له بصلة من قريب أو بعيد؛ مشيراً إلي أنه سيقوم بمواجهة الرئيس بكل ما يحدث بحق الفنانين أثناء لقائه معهم وأنه سيطالبه برد اعتبار كل من تم التجاوز في حقه من قبل هذه القنوات الفضائية خاصة وأنهم لا يهتمون بغير مهاجمة الفنانين والكتاب والصحفيين والإعلاميين وكل من يمت للإبداع بصلة فقط.
وأبدى المنتج محمد العدل اندهاشه من قيام رئاسة الجمهورية بمخاطبة وزارة الثقافة لتحديد أسماء الفنانين الذين ستقابلهم اليوم رغم أن هذا دور نقابة الممثلين .
وأضاف العدل أنه لم يكن يتخيل أن تصل الحالة في الفضائيات الدينية لمثل هذا الشكل الذي يدعو إلي الخجل؛ خاصة وأنها أصبحت مليئة بالسباب والخوض في الأعراض، مشيراً إلي أن الفنانين لن يصمتوا من الآن علي أي تجاوز ضد أي مبدع مهما كان اسمه وأنهم سيقفون صف واحد في مواجهة طيور الظلام التي تهاجمهم .
وشدد العدل على أن الفنانين لن يتنازلوا عن حبس كل من تطاول عليهم وقام بسبهم وخاض في أعراضهم.
وقالت الفنانة يسرا أن هذا الهجوم المقصود به ضرب مصر في مقتل باسم الدين الإسلامي وهو ما سيجعل الكثيرين ينفرون من ما يحدث لأنه ليس من أخلاق الإسلام
أن يتم انتهاك حرمة سيدة دون وجه حق.
وأكدت يسرا أن الفنانين لن يسمحوا أن يمس أي منهم بسوء أو يتعرض لأي أذي سواء بالقول أو الفعل وأنهم سيضعوا أيديهم في يد كل المبدعين في مصر لمواجهة من يتربصون بهم.
وعلقه الصحفي والإعلامي عادل حمودة قائلا أن القضية لن تنتهى وأن الفاشية والفاشيين لابد وأن يتم مواجهتهم بكل قوة وحزم وعدم تقبل أي اعتذار منهم لأن هناك فارق كبير بين الفضائيات والبالوعات.
وطالب حمودة بالتصدي لكل من يحاولون إظلام مصر بواسطة من يتحدثون باسم الإسلام وكأنه قاصر عليهم فقط؛ موضحاً أن ما يحدث ليس إهانة ولكنه محاولة لنزع ضمير الأمة بالكامل.
وفي ختام المؤتمر قام نقيب الاجتماعيين أسامة برهان بإهداء الفنانة إلهام شاهين درع النقابة كتكريم لها علي دورها في إثراء الفن المصري وإعلان تضامنه الكامل مع كافة المبديعن ضد الهجمات التي يتعرضون لها.