رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزمة فى "الإسكندرية السينمائى" بسبب الشريف

مسرح

الثلاثاء, 04 سبتمبر 2012 13:10
أزمة فى الإسكندرية السينمائى بسبب الشريفمشهد من فيلم بعد "الطوفان"
كتب - صفوت دسوقى:

تشارك مصر بفيلم «بعد الطوفان» في الدورة رقم 28 من عمر مهرجان الاسكندرية السينمائي، وعلمت «الوفد» أن الرقابة علي المصنفات الفنية أبدت اعتراضها علي الفيلم لأنه يقترب بشدة من شخصية صفوت الشريف أحد أبرز رموز النظام القديم.. وأكدت المصادر أن الرقيب الدكتور سيد خطاب متخوف من الملاحقة القانونية خاصة أن صفوت الشريف مازال يحاكم في عدد من القضايا ولم يتم البت فيها حتي الآن.

وفي محاولة للوقوف علي الحقيقة طرحنا علي الدكتور سيد خطاب الموضوع ولماذا أبدي اعتراضه علي الفيلم.. وقال خطاب:

الفيلم بالفعل ينتقد الفساد الذي تفشي في ظل النظام السابق ويقترب من أكثر من شخصية لكنه لا يقترب بشكل مباشر من شخصية صفوت الشريف.. واتهام الرقابة بالاعتراض علي الفيلم لأنه يقترب من السيرة الذاتية لصفوت الشريف اتهام مش صحيح.
وأضاف سيد خطاب: اعتراض الرقابة أو ملاحظة الرقابة علي الفيلم هو أنه يفتقد للبعد الوثائقي ولا يراعي ترتيب التاريخ والأحداث لذا طالبنا من المخرج مراعاة ذلك وبالمناسبة الفيلم حصل
علي ترخيص بالعرض العام.
وحول تقييمه لموسم عيد الفطر السينمائي قال سيد خطاب استقبلت دور العرض السينمائي أربعة أفلام فقط في موسم العيد، وهي فيلم «بابا» بطولة أحمد السقا ودرة، «تيتة رهيبة» تأليف يوسف معاطي وبطولة محمد هنيدي وفيلم «البار» وفيلم «مستر أند مسز عويس» بطولة بشري وحمادة هلال.
وجاء الموسم ضعيفا جدا والأسباب معروفة وهي اتجاه النجوم الكبار الي الدراما  التليفزيونية والابتعاد عن السينما ونأمل أن ينتعش حال الإنتاج السينمائي وتسترد السينما المصرية قوتها من جديد.
وبشأن الأفلام التي تنتظر فرصة للعرض قال: هناك ثلاثة أفلام سيتم عرضها قريبا وهي: «ساعة ونص» و«بعد الموقعة» للمخرج يسري نصر الله وفيلم «بعد الطوفان» بطولة أحمد عزمي وحنان مطاوع.