رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

على هامش مهرجان CineMobile

خالد أبو النجا: 10 خطوات تساعدك لتصنع فيلمك

مسرح

الجمعة, 31 أغسطس 2012 14:29
خالد أبو النجا: 10 خطوات تساعدك لتصنع فيلمكخالد أبو النجا

فى إطار فعاليات مهرجان سينى موبيل لتصوير الأفلام القصيرة باستخدام كاميرات الموبيل قامت إدارة المهرجان بعرض ورش صناعة الأفلام على موقع المهرجان عن طريق مقاطع فيديو لبعض العاملين المميزين فى صناعة الأفلام يشرحون فيها كيفية عمل الفيلم وبعض الأخطاء الشائعة وأهم النصائح والطرق التى تؤدى لعمل فيلم جيد .

وقام الفنان خالد أبو النجا بتقديم أهم 10 نقاط لصناعة الفيلم بواسطة الموبايل الأولي أن الموضوع إذا كان يمس إحساس صانع الفيلم كقصة مرت عليه أو تركت تأثيرا فيه أثر سوف يؤدى ذلك لصناعة فيلم ناجح والثانية الاستمتاع بصناعة الفيلم فصانع الفيلم لابد أن يكون لديه الشغف بالصناعة لأن ذلك هو ما سيخلق فيلما ناجحا يحبه المشاهد.
أما النقطة الثالثة فهي معرفة عيوب ومميزات الكاميرا التى يعمل عليها صانع الفيلم لأنها تختلف تماماً عن كاميرا السينما على المستوى التقنى، أما على المستوى الفنى فإن الهاتف المحمول يستطيع أن

يلتقط مشاهد لا تلتقطها الكاميرات الكبيرة كتصوير مشهد من داخل درج مكتب أو تصوير كوب ماء من أسفل ومشاهدة الماء ينزل داخل الكوب.
وأكد خالد أن رابع خطوة في صناعة الفيلم من أصعب النقاط على المخرج وهي أن يصل بالممثلين إلى أعلى درجات الأداء ليصلوا إلى إقناع المشاهد، مشيراً إلي أن النقطة الخامسة هي نوعية الفيلم التي تختلف من فيلم لآخر لأنه يجب تدريب كل العاملين فيه على فكرة الفيلم وكيفية التعامل معه والتدريبات اللازمة، والخطوة السادسة هي "اختيار الزوايا أو الإطار" وهو ما يجب تعلم قواعده من خلال الكتب أو المواقع الإلكترونية مثل "اليوتيوب" ليختار من خلاله وجهة نظره .
وأضاف خالد أن النقطة السابعة هي "التقنيات" فلابد أن تجرب فى صناعة الأفلام الصغيرة كل ما
تعرفه عن الفورمات full HD أو HD  وكيف تتم تسجيلات الصوت وتركيبها مع الصورة لتصنع الاندماج بين ما يراه المشاهد وما يصل له من إحساس وبنجاح ذلك سوف تصبح مخرجا مميزاً.
أما النقطة الثامنة فهي "الصوت" كاميرا الهاتف المحمول تتحكم فى مقاس الصورة والزوايا عن طريق الزووم لكنها لا تتحكم فى مقاس الصوت لذلك يفضل تسجيل الصوت بجهاز خاص بتسجيل الصوت لضمان درجة نقاء عالية ثم تركيب الصوت على الصورة عن طريق المونتاج، والنقطة التاسعة هي "نوعية الجمهور" فلابد أن تعرف نوعية الجمهور الذى يشاهد الفيلم حتى تستطيع أن تصل بفكرتك لهم بسهولة ونجاح.
وآخر خطوات صناعة الفيلم هي "المونتاج" أو الولادة الحقيقية للفيلم فمن الوارد أنك حين تعمل على قصة أو تسلط الضوء على جزء أن تري بعد المونتاج نقاط أهم ظهرت لك فلا تقلق فهذه النقاط لن تكون بعيدة عن ما فكرت فيه وعن هدفك الرئيسى من الفيلم لكنها تعطى نكهة خاصة وجديدة على ما تريد تقديمه.
وأكد خالد أبو النجا فى نهاية حديثه أن صناع الأفلام الجدد ليس بالضرورة أن يكونوا أكاديميين لأنه لا فرق الآن بين أكاديمى وآخر علم نفسه بنفسه.