رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشهد كوميدي في عمومية الممثلين‮ ‬

مسرح

السبت, 19 مارس 2011 17:59
كتب‮ - ‬دينا دياب وحمدي طارق‮:‬

أمرغريب ان تقيم نقابة المهن التمثيلية جمعية عمومية طارئة وهي لا تملك اجندة تناقشها خلال هذه الجمعية حيث انعقدت الجمعية العمومية ظهر الجمعة الماضي

‬وانفضت في دقيقة واحدة بعد ان جلس كل من خليل مرسي وسامي نوار علي المنصة للتصويت علي قانون ليس من حقهم حيث اجتمعوا للتصويت علي استقالة النقيب السابق ومجلسه رغم ان هذا الامر لايقبل النقاش بدستورية تطبيق القانون‮ ‬100‮ ‬للنقابات المهنية والذي يؤكد فض المجلس دون اجراء جمعية عمومية وبالطبع اعترض الاعضاء علي الجمعية التي لاتعرف اذا كانت تصدق علي
قرار قديم او تنتخب نقيبا جديدا وتحول المشهد من مشهد حضاري يدعو الي توجيه الذوق العام وخلق مواطن له قدرة علي الحوار كما هو منوط بدور الممثلين الي مشهد كوميدي يثير الضحك حيث رفع خليل مرسي الجلسة وتم قطع الكهرباء عن نادي الممثلين بالكامل حتي لايتحدث احد في الميكروفون وهو مادعا الاعضاء برئاسة نبيل نور الدين واحمد صيام بتحرير محضر بما حدث في الجلسة وبدأ التعامل بأسلوب همجي ففي كل
خمس دقائق يخرج احد علي المنصة فيهاجمونه فينزل‮ ‬وفي النهاية استقروا علي‮ ‬107‮ ‬أعضاء ليعقدوا جمعية برئاسة جمال اسماعيل وفردوس عبد الحميد وفشلت هي الاخري وانتهي الامر بدعوة الموجودين لترشيح انفسهم في انتخاب مجلس مكون من خمسة افراد لتسيير عمل النقابة علي ألا يرشحوا انفسهم في الانتخابات القادمة ونظرا للهجوم من قبل الموجودين لعدم صحة الاجتماع فخرجت الجمعية بنتيجة صفر‮.‬

عبر يوسف شعبان عن استيائه لمجلس لايعرف وظيفته وتحول الي بلطجة وعنف بشكل‮ ‬غير محترم ووصفت فردوس عبد الحميد المشهد بأنه فتنة مهنية افتعلها الحزب الوطني وحول الممثلين الي بلطجية في حين وصفه محمد وفيق بأن مجلس النقابة قطع الكهرباء مثلما قطع الوطني الانترنت‮. ‬