رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تامر حسنى: تعلمت الدرس ولن أفصح عن مرشحى

مسرح

الأحد, 17 يونيو 2012 12:56
تامر حسنى: تعلمت الدرس ولن أفصح عن مرشحىالفنان تامر حسنى
كتب - حمدى طارق:

عاد المطرب تامر حسنى إلي القاهرة بعد أن قام بإحياء حفل غنائى في الدانمارك، ومن المقرر أن يسافر إلى دبى أوائل يوليو القادم لإحياء حفل غنائى هناك.

وحول اتهامه بالهروب أثناء الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة قال: "أدليت بصوتي في الجولة الأولى وكذلك في جولة الإعادة؛ ولكني لن أفصح عن مرشحى للرئاسة لأننى أعتبرها حرية شخصية لابد أن تكون في صندوق الاقتراع فقط"؛ وأضاف أنه تعلم الدرس جيداً ولن يفصح عن آرائه السياسية لأن هناك العديد من الأشخاص يريدون أن تكون جميع الآراء طبقاً لأهوائهم الشخصية, وكأنهم لا يعرفون شيئاً عن

الديمقراطية التي ينادون بتطبيقها في المجتمع المصرى.

وأضاف حسنى أن خلال هذه المرحلة لابد أن تنتهى الخلافات الشخصية ونهتم بالنظر لمصلحة مصر، وعلي هذا الأساس نصوت للرئيس المصري الجديد في الاقتراع الانتخابى؛ وأشار تامر إلي أن ما يحدث من اختلاف الآراء حول مرشحي الرئاسة هي الديمقراطية المطبقة في جميع دول العالم.

وعن ألبومه الجديد قال تامر إنه انتهى من تسجيل جميع الأغانى ولكنه طلب من الشركة الأمريكية التي تتولى إنتاج الألبوم تأجيله حتي انتهاء جولة إعادة

الانتخابات الرئاسية في مصر بالرغم من أن الألبوم ليست له علاقة بالسوق الغنائى المصرى تماماً.

أما الفيلم السينمائى المقرر أن يجمعه بالمطربة هيفاء وهبى فقال تامر عنه: "وقعت مع المنتج أحمد السبكى لأنه وفر لي جميع الإمكانيات المتاحة لإنتاج الفيلم على الرغم من أنى تلقيت عرضاً من شركة أمريكية لإنتاج الفيلم؛ ولكن حتى الآن لم أستقر علي السيناريو، وباقى فريق العمل ولكنى أطمح أن يكون هذا الفيلم نقلة جيدة في مشوارى السينمائى الذي أضاف لمشوارى الفني بصفة عامة؛ ولذلك أنا حريص بشكل كبير أن يكون هذا الفيلم مختلفاً عما قدمته من قبل".

كما أشار تامر إلى أنه اتفق مع هيفاء علي بداية تصوير الفيلم بعد طرح ألبومه الجديد وانتهائها من تصوير أعمالها التليفزيونية التي تصورها حالياً.