رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قالت انها متفائلة بـ"بكرة"

ميرفت أمين :أعطيت صوتي لمن يراعي الله في المصريين

مسرح

السبت, 26 مايو 2012 20:03
ميرفت أمين :أعطيت صوتي لمن يراعي الله في المصريينميرفت أمين
كتب - أحمد عثمان:

مازالت ملامحها تعكس بهجة الحياة وبريق عيونها يعكس شعاع الأمل وابتسامتها مليئة بالتفاؤل وضحكتها الصافية اكسبتها مناعة ضد الاكتئاب والملل، مازالت الفنانة ميرفت أمين تطل علي جمهورها من نافذة العشق المتبادل واحترام العقل والوجدان لمشاهديها في كل أدوارها التي تختارها بعناية من أجل إسعاده.

تري الغد أفضل والمستقبل سيكون لصالح الأغلبية المخلصة للوطن من البسطاء وتراهن أن التغيير للأفضل قادم بأيدينا، وتقول: شاركت بصوتي لمن يصون الوطن ويرفع شأنه ويراعي الله في شعبه لكن في النهاية سنرحب بإرادة الشعب في اختياره.
ميرفت أمين تعيش في معسكر مغلق شعاره «الانضباط والالتزام» من أجل اللحاق بمسلسلها الجديد «مدرسة الأحلام» تأليف الكاتب والسيناريست أحمد عطا وإخراج عادل قطب ويشاركها نخبة من الممثلين لطفي لبيب وسامي مغاوري وعلاء مرسي وياسر فرج ومحمد الصاوي وأحمد

صيام وإنجي عبدالله وجيهان قمري ونسمة محمود وعدد من الوجوه الجديدة الصاعدة.
وتعود ميرفت أمين بهذا العمل للكوميديا حيث تجسد دور «ناظرة» المدرسة «هيا» التي تخوض معارك شرسة مع الطلبة وأولياء الأمور في المدرسة الخاصة وتعيش مفارقات كوميدية مع مدير المدرسة «لطفي لبيب» بسبب اختلاف أسلوب الإدارة والمنهج في التعامل مع التعليم الخاص.
وتقول ميرفت أمين: أعجبني مضمون العمل لأنه يناقش قضية مهمة وهي مزايا وعيوب التعليم الخاص ونظرة أولياء الأمور للمدارس الخاصة لإحساسهم بأنهم يعلمون أولادهم بمالهم الخاص، وأبدت كذلك إعجابها بالدور والعمل الذي كتبه المؤلف أحمد عطا وأكسبه حيوية ومنطقية المخرج عادل قطب.. وتكمل: لذلك توجهت بالشكر لشركة صوت القاهرة
ورئيسها سعد عباس ومنتج العمل المشارك أسامة راشد اللذين وضعا كل الإمكانيات الإنتاجية للخروج به في أفضل صورة.
وتضيف: الكوميديا في العمل ليست مستنسخة بل هي كوميديا موقف بين مدير المدرسة «لطفي لبيب» والطلبة الذين أتنبأ لهم بمستقبل مشرق في الفن.. وأضافت: نحن نجتهد قدر الإمكان ويبقي الفيصل هو جمهوري الذي تعود علي أدوار القضية ومشاكل المجتمع الحقيقي في كل أعمالي ولا تقلقني المنافسة مع حشد النجوم المتواجدين في رمضان القادم لأن الجمهور دائماً يرتبط بالأفضل.
وأوضحت «ميرفت» أنها مارست دورها كواحدة من أبناء المجتمع المصري وكفنانة عليها واجب والتزام تجاه مجتمعها، وأدليت بصوتي في اختيار الرئيس القادم، لكن سأحتفظ بالاختيار لنفسي.. وأضافت: أنا متفائلة بالمستقبل لأنه سيتغير لصالح أبناء الوطن وبأيديهم وسعيدة بالدور الذي قام به زملائي من الفنانين والفنانات الذين شاركوا في صنع مستقبلهم ومستقبل وطنهم وتصديهم لمحاولات محاربة الإبداع في الفن والفنون وفرض وصاية عليه.. وقالت: مصر ستظل دائماً بخير بإذن الله طالما بها مخلصون من أبنائها يخافون عليها.