فيديو..بشرى: مصر الآن فى وضع المرأة الناشز

فن

الاثنين, 21 مايو 2012 17:00
فيديو..بشرى: مصر الآن فى وضع المرأة الناشزتحتار بين ترشيح أبو الفتوح أو صباحي
حوار ـ محمد إبراهيم طعيمة:

فنانة من طراز خاص، يشبهها البعض بالسندريلا سعاد حسني خاصة بعدما أثبتت جدارتها وموهبتها في الغناء والتمثيل والاستعراض، إنها الفنانة بشرى التي تعيش فرحة نجاح فيلمها الأخير "جدو حبيبي" الذي شاركت بطولته الفنان محمود ياسين، وتستعد لفيلمها الجديد مع حمادة هلال.

"بوابة الوفد" الإلكترونية التقت بشرى في هذا الحوار، وإلى نص الحوار:
*في البداية ما رأيك فيما تمر به مصر حالياً من أحداث متلاحقة وانتخابات رئاسية ؟
** أنا مندهشة مما يجري في مصر حالياً خاصة ما يفعله "الإخوان المسلمين"، والذين يسيرون في سكة بعيدة تماماً عن الثورة وأهدافها، وأنا أرى أن البلد في وضع ناشز، فمصر كامرأة في بيت الطاعة تُنفذ حكما؛ فلا هي متزوجة ولا هي مطلقة، وهذا الكلام بات واضحاً بشدة خلال الأيام الماضية، فالبرلمان يسير في اتجاه، وشباب الثورة في اتجاه آخر، والحكومة في اتجاه مختلف تماماً عن الاتجاهين السابقين.
*ومن وجهة نظرك من المتسبب في هذا التشتت؟
** لا يمكن إلقاء المسئولية على شخص أو جماعة معينة، فكلنا السبب، وما يحدث من استمرار للجوع والفقر والجهل والمرض هي تراكمات ليست لثلاثين عاماً إنما تراكمات 60 سنة مرت على مصر وغيرت في المصريين، ولذا فنحن نحتاج لإعادة هيكلة الوضع كله، من البنية التحتية والثقافة والتعليم وكل شيء.
*وكيف يتم ذلك وكما قلتي البرلمان في جهة والحكومة في جهة وشباب الثورة في جهة أخرى؟
**أولاً لابد من وجود قائد ورئيس، وهذا القائد يقوم ببناء دولة المؤسسات التي تعتمد على كل مصر لبناء الوطن، ولا تقوم على شخصه ولا يهيمن على الدولة مثلما كان يحدث في الماضي، فنحن نحتاج لأن تذهب المركزية لحالها.
*من وسط الـ13مرشحا لرئاسة الجمهورية؛ من ترين هذا القائد الذي يمكنه أن يعبر بالسفينة لبر الأمان؟
** للأسف أنا مازلت حائرة في الاختيار، وسأظل في هذه الحيرة حتى آخر لحظة، فمن الممكن أن يظهر شيء يغير الاتجاهات، وإن كنت أميل الى رئيس يجمع بين رجب طيب أردوغان ومهاتير محمد، وقد حاولت أن أفحص المرشحين فوجدت الأقرب لهما حمدين صباحي والدكتور عبد المنعم ابو الفتوح، وذلك لنظافة أيديهم ونضالهم السابق، ورغبتهم في الإصلاح والتغيير، ولكونهم معتدلين مثل باقي الشعب المصري الذي يرفض العنف والتشدد.
*وما هي مواصفات الرئيس من وجهة نظرك؟
**لابد أن يكون لديه فكر، ورؤية، وبرنامج، وثقافة، ولديه خبرة في التعامل مع المصريين في الداخل والخارج ويُلبي رغباتهم واحتياجاتهم، وأن يتمكن من خلال تعاملاته ورؤيته أن يضع مصر في مصاف الدول المتقدمة، وفوق كل هذا لابد أن يكون له كاريزما وشخصية.
*ما رأيك فيما تمر به مصر حالياً من قضايا حسبه ومحاولات تحجيم للإبداع, والتي كان آخرها الحكم

بحبس الفنان عادل إمام؟
**لا أريد أن نضخم الموضوع؛ فمصر مصرية كما يقول شعار جبهة الابداع، وفي هذا أحب أن أُحيي جبهة الإبداع على موقفها تجاه تلك القضية، فلم تقف صامتة أمام إهانة كرامة الفنانين ومحاولة تحجيم دور الفن والابداع، وأنا حتى الآن لا أصدق أن يتم حبس فنان, وسنظل نقاتل من أجل حرية الابداع.
*وكيف ترى بشرى تجاهل الفنانين في تأسيسية الدستور المنحلة؟
**ليس الفنانون فقط من تم تجاهلهم فالنساء أيضاً تم تجاهلهن بشكل واضح؛ وتم التركيز على نوعية معينة من السيدات مثل أم ايمن والتي تمثل فئة معينة من المجتمع موجودة، لكن أين باقي الفئات والطبقات؟!.
وأحب أن أقول في هذا الصدد إننا كنا نعيب على الحزب الوطني أنهم سمحوا لـ 10% أن يأخذوا ثروات البلد ويتركوا باقي الشعب في الفقر، والآن نركز في التأسيسية على الطبقات الفقيرة وننسى المتوسطة والغنية، فيجب أن تراعي اللجنة الجديدة كافة طبقات المجتمع بما يراعي مبادئ وأهداف الثورة التي نادت بالعيش والحرية والعدالة الاجتماعية.
*وعن أعمالك الفنية..ما الجديد لديك بعد "جدو حبيبي"؟
**أوشكت حالياً على الانتهاء من تصوير دوري في الفيلم الجديد "مستر اند ميسز عويس" والذي أشارك في بطولته الفنان حمادة هلال ويخرجه أكرم فريد، وأقدم من خلال الفيلم ولأول مرة شخصية البنت الصعيدية لكن بشكل كوميدي، وأنا سعيدة بالفيلم لأنه يجمعني بحمادة الذي أراه أفضل مطرب ممثل في جيله.
*وما الجديد لديك في مجال الغناء؟
**طرحت مؤخراً أغنية "هوّ مين" من ألحان عمرو مصطفى، وكلمات بهاء الدين محمد، وتوزيع توما، وأستعد لطرح أغنية جديدة عقب انتهاء انتخابات الرئاسة، وتحمل عنوان "قالوا لي بيحبك" وهي أيضاً من كلمات بهاء الدين محمد، وألحان حسن الشافعي، وتوزيع محمد النادي، وسأقوم بتصويرها بطريقة الفيديو كليب.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=yEJ3MHUMv1c