بوتفليقة: وردة رحلت وهى تستعد للاحتفال باستقلال الجزائر

فن

الجمعة, 18 مايو 2012 13:27
بوتفليقة: وردة رحلت وهى تستعد للاحتفال باستقلال الجزائروردة الجزائرية
الجزائر- أ ش أ

أكد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أن الفنانة الراحلة وردة نذرت حياتها لفنها فرفعت رايته في محافل الفن وأسمعت كلمته في منابره وكانت في ذلك قامة قل أن تسامى وموهبة مبدعة ندر أن تضاهى.

وقال بوتفليقة - فى برقية عزاء بعث بها اليوم إلى كافة أفراد أسرة الفنانة وردة الجزائرية - أن حكمة الله جل وعلا شاءت أن تودع وردة دنياها وهي تستعد مع حرائر الجزائر وأحرارها للإحتفال بالذكرى الخمسين لعيد الاستقلال وأن تسهم فيها بإبداعها كما أسهمت في ثورة التحرير الوطني بما كانت تقدم لجبهة التحرير من إعانات في مكاتب الحكومة المؤقتة خاصة في مكتبها بلبنان .
وأضاف "لئن أسلمت وردة روحها لبارئها وهي في مصر بعيدة عن وطنها فإنها لم

تكن غريبة فيها ، إذ أمضت جل حياتها في القاهرة التي ارتفع فيها صوتها وذاع منها صيتها وتوثقت لها صلات رحم وتوسعت علاقاتها بأهل الفن والإبداع وأساطينه ولكن الله أكرمها أن جعل مثواها في وطنها الذي حملته في قلبها وروحها وصوتها وجابت به الدنيا وأن جعل صوتها ينادي "أحبك يا بلادي " قبل أن تلفظ النفس الأخير وتلك منة يمن بها الله على عباده المخلصين".
ومن المقرر أن يصل جثمان المطربة وردة مساء اليوم إلى الجزائر العاصمة قادمة من القاهرة حيث سيوارى الثرى غدا السبت بمقبرة "العالية "بالجزائر العاصمة.
يشار إلى أن "مقبرة العالية" تعد أهم مقبرة فى الجزائر ومدفون فيها زعماء ورؤساء الجزائر الراحلين بالإضافة إلى أشهر الشخصيات من مختلف المجالات.