رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

‮"الوتر‮": ‬فيلم مصري.. ظلمه مهرجان دمشق

مسرح

الأربعاء, 24 نوفمبر 2010 19:45

انتهت فاعليات الدورة الـ18 لمهرجان دمشق السينمائي يوم الأحد الماضي، وعاد أفراد الوفد المصري للقاهرة محملا بالحكايات المثيرة، وتفاصيل ماحدث قبل إعلان النتائج، وقد تناثرت الاخبار حول انسحاب المخرجة ساندرا نشأت من لجنة التحكيم، مع المخرج السوري نجدت أنزور اعتراضاً علي ممارسات رئيس لجنة التحكيم المخرج الروسي »فلاديمير مينشوف« الذي حال دون حصول الفيلم المصري »الوتر« علي جائزة كان يستحقها والفيلم من بطولة غادة عادل ومصطفي شعبان وإخراج مجدي الهواري، الذي قال لي في مكالمة هاتفية، إن إدارة المهرجان طلبت منا البقاء في دمشق وحضور حفل الختام، لأن الفيلم المصري »الوتر« قد حصل علي جائزة، وكان هذا أمام مجموعة
كبيرة من اعضاء الوفد المصري، ولم نهتم بالسؤال عن الجائزة وهل هي للانتاج أو الإخراج أو التمثيل؟ فقد أسعدنا الخبر علي كل حال، لأن حصول أي من عناصر الفيلم علي جائزة، يحمل تقديرًا للفيلم كله، وقد اضطررت تبعا لذلك أن الغي موعد الطائرة، لاننا كنا نخطط للسفر قبل حفل الختام، ولكننا بعد ذلك فوجئنا بانسحاب ساندرا نشأت من لجنة التحكيم، وعلمنا بأن ثمة ضغوطًا قد حدثت ونتيجتها استبعاد الفيلم المصري من الجوائز! وبعدها مباشرة أعلن المخرج السوري نجدت انزور انسحابه من اللجنة ورفضه
التوقيع علي النتائج النهائية، وأسأل مجدي الهواري عن رد فعله بعد ماحدث، فيؤكد أنه لم يفعل شيئا ولم يتحدث الي أحد، لا هو ولا أي من نجوم فيلم الوتر، ولا أنكر أن ثمة شعورًا بالاحباط سيطر علينا جميعا، وجهزنا انفسنا لمغادرة دمشق، وفي الحقيقه أن ماحدث فيه إجحاف شديد، ولما سألته هل شعرت أن هناك تعمدًا للإساءة للسينما المصرية من قبل ادارة مهرجان دمشق؟ أجاب بالنفي وعلق أن رئيس المهرجان كما سمعنا كان متعنتا ومارس ضغوطًا لمنح الفيلم السوري الجائزة البرونزية، وأنا لم اشاهد الفيلم حتي أستطيع الحكم عليه، أما الفنان سمير صبري الذي كان ضمن الوفد المصري الذي حضر فاعليات مهرجان دمشق فقد أكد أن فيلم »الوتر« يتمتع بمستوي فني متميز والفنانة »غادة عادل« قدمت دوراً شديد الروعة وأن الجميع توقع لها الحصول علي جائزة!