أكتوبر المقبل...

انطلاق الدورة الرابعة لمهرجان بغداد

فن

الأربعاء, 25 أبريل 2012 13:35
انطلاق الدورة الرابعة لمهرجان بغداد شعار المهرجان
كتب : محمد فهمى

تستعد إدارة مهرجان بغداد السينمائي الدولي لإقامة الدورة الرابعة من المهرجان خلال الفترة من الثالث وحتى السابع من شهر أكتوبر القادم .

وقال د.طاهر علوان مدير المهرجان إن المهرجان سيستقبل في مايو القادم المشاركات من كل أنحاء العالم للمشاركة في مسابقاته المختلفة موضحاً أن دورة هذا العام ستكون أوسع وأشمل وأكثر تنوعا من سابقاتها وستشهد العديد من الندوات وورش العمل المتخصصة .
واضاف علوان أن المهرجان يهدف لتأسيس رؤية سينمائية شاملة يهدف من خلالها أن يتحول إلى ملتقى سينمائي عراقي عربي دولي يحتضن السينمائيين من كل أنحاء العالم ويدافع عن قضايا الحرية والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان والمرأة ويطرح القضايا

الجوهرية التي تمس حياة المجتمعات العربية بصفة عامة .
وأوضح علوان أن المهرجان يهدف إلى أن يتحول بالتدريج إلى مؤسسة داعمة لإنتاج الأفلام وتشجيع سينما الشباب والمحترفين ودعم سينما المرأة في العراق والعالم العربي والوقوف مع قيم التحضر والمدنية والتطور والتنوير وتأكيد الهوية الخاصة للمهرجان في عدم اصطباغه بأي لون سياسي وابتعاده عن أي استقطاب ليكون شاهدا وراصدا للواقع من خلال الأفلام التي يختارها ويقدمها وكذلك من خلال النشاطات المصاحبة التي ترافق  فعالياته من ندوات ومناقشات .
ويشتمل المهرجان على المسابقات والأقسام التالية
:"مسابقة الفيلم الروائي الطويل ، مسابقة الفيلم الوثائقي ، ومسابقة الفيلم الدرامي القصير ، ومسابقة أفلام حقوق الإنسان "صورة إنسان" وهو قسم مخصص للأفلام التي تتناول قضايا حقوق الإنسان في داخل العراق أو في الوطن العربي والعالم.
كما يشمل المهرجان مسابقة مخرجات عربيات وهو قسم خاص لتشجيع السينمائيات في العراق والعالم العربي لدعم سينما المرأة في العالم العربي بكل الوسائل والإمكانات المتاحة، ومسابقة آفاق جديدة وهو قسم مخصص للتجارب السينمائية للمخرجين العراقيين ومنهم  الذين تخرجوا حديثا من كليات ومعاهد السينما في العراق .
كافة المسابقات مفتوحة للمشاركين من العالم العربي وخارجه ماعدا مسابقة (آفاق جديدة) المخصصة للسينمائيين العراقيين .
كما يشمل المهرجان أقساما ونشاطات موازية وهي: قسم بانوراما ، وندوة مستقبل الفيلم الوثائقي، وندوة سينما المرأة في العالم العربي، وندوة واقع ومستقبل الإنتاج السينمائي العراقي وورش العمل.