أزمة فى ماسبيرو بسبب محاكمات بورسعيد

فن

الخميس, 19 أبريل 2012 18:09
أزمة فى ماسبيرو بسبب محاكمات بورسعيدأحمد أنيس وزير الإعلام
كتبت - أنس الوجود رضوان:

طلب أحمد أنيس وزير الإعلام تفسيرات من محمد عبدالله رئيس القطاع الاقتصادي وسعد عباس رئيس شركة صوت القاهرة حول نقل قناة «اون تي في لايف» و«ميلودي سبورت»

وقائع جلسات محاكمة متهمي أحداث بورسعيد علي الهواء مباشرة بدون الحصول علي حقوق بثها من التليفزيون المصري الذي أكد شاشته أكثر من مرة أنه سيقوم بالبث الحصري لها، مما عرض سمعة التليفزيون للخطر باعتبار أنه كذب

علي مشاهديه بكتابة القناة الفضائية المصرية والقناة علي الأولي علي شاشتها أن البث خاص به، في حين تقوم قنوات أخري بالبث معها علي الهواء مباشرة، وتسبب البث في إهدار مال عام التليفزيون المصري، حيث إن تكلفة البث للجلسة الأولي من أجور مخرجين وتكلف سيارة الإذاعة الخارجية والمذيعين والمصورين والقمر الصناعي تتجاوز
الـ300 ألف جنيه في حين أن القنوات قامت بالعرض المجاني.
وطلب الوزير من القطاع الاقتصادي ووكالة صوت القاهرة للإعلان ضرورة العودة علي هذه القنوات بالتعويض المناسب أو تحصيل قيمة البث منها حفاظا علي المال العام كما طلب أحمد أنيس وزير الإعلام نسخة من قرار وزير الإعلام السابق أسامة هيكل ببيع حقوق المحاكمات للرئيس السابق أو أي حقوق حصرية للتليفزيون المصري للقنوات الأخري مجانا مقابل اللوجو أو الشعار المميز للقنوات المصرية لدراسته ومعرفة مدي قانونيته في إطار الحفاظ علي أموال التليفزيون المصري.