رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

افتتاح أسبوع للأفلام المصرية فى أديس أبابا

مسرح

الاثنين, 02 أبريل 2012 19:13
افتتاح أسبوع للأفلام المصرية فى أديس أبابا  عادل إمام
أديس أبابا - أ ش أ:

افتتح في العاصمة الاثيوبية أديس ابابا مساء اليوم أسبوع للأفلام السينمائية المصرية يستمر حتى الاثنين المقبل برعاية السفير المصري لدى إثيوبيا محمد فتحي إدريس وبحضور عدد من كبار المسؤولين بوزارة السياحة والثقافة الاثيوبية وعدد من الدبلوماسيين الأجانب المعتمدين في اثيوبيا وعدد كبير من الجمهور الاثيوبي.

وقال السفير إدريس لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط خلال الافتتاح إن هذا الاسبوع للافلام السينمائية المصرية يأتي في اطار الاهتمام الذي تبديه السفارة المصرية للبعد الثقافي في التواصل مع المجتمع الإثيوبي ومع المجتمع الأجنبي المقيم بإثيوبيا.
وأضاف ان الأفلام السينمائية من الفنون التي "تعكس قدرا كبيرا من واقع الشعوب وتحدياتها وطموحاتها ، ولدينا حرص

على التواصل مع أشقائنا الإثيوبيين والجاليات الأجنبية بإثيوبيا ونحن نتواصل معهم من خلال هذا المجال الذي يعكس قدرا كبيرا من الواقع المصري".
وأوضح ان "الثقافة والفن هما جسر للتواصل بين الشعوب ، ونحن نحرص على التواصل بيننا وبين الشعوب الأخرى " مشيرا إلى أنه ستعرض خلال هذا الأسبوع نخبة من الأفلام التي تعبر عن ألوان مختلفة من الواقع المصري لتعزيز التواصل مع اثيوبيا وذلك الى جانب الصالونات الثقافية التي تقيمها السفارة شهريا.
من جانبه قال المستشار الاعلامي المصري بإثيوبيا مصطفى أحمدي إن هذا الاسبوع
يعد دعما للأبعاد الثقافية في العلاقات المصرية الاثيوبية والتي تحاول مصر دعمها في جميع المجالات.
وأوضح أحمدي انه تم انتقاء مجموعة من الأفلام المصرية ذات الجماهيرية والمتنوعة ما بين الدراما والكوميديا السياسية الساخرة والكوميديا الخفيفة وتمثل أحدث روائع السينما المصرية في عصرها الذهبي.
وتشمل الأفلام "هي فوضي" إخراج مشترك للراحل يوسف شاهين وخالد يوسف و"الارهاب والكباب" للنجم عادل إمام وفيلم "المهاجر" للفنان خالد النبوي و"معالي الوزير" للفنان الراحل أحمد زكي و "جعلتني مجرما" للنجم أحمد حلمي وكذلك فيلم "صراع في النيل" للفنان الراحل رشدي أباظة والفنان العالمي عمر الشريف والفنانة الراحلة هند رستم.
وتعرض الأفلام بالمركز الثقافي الايطالي بأديس أبابا والمركز الثقافي الفرنسي ومعهد الدراسات الاثيوبية التابع لجامعة أديس أبابا والمسرح الوطني باثيوبيا.
وأعلنت السفارة عن مجانية الدخول لجميع الجمهور الاثيوبي تيسيرا علي الراغبين في متابعة فعاليات أسبوع الأفلام.