رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يقدم شخصية "محفوظ زلطة"

محمود عبدالعزيز يُربك حسابات دراما رمضان

مسرح

الخميس, 22 مارس 2012 19:36
محمود عبدالعزيز يُربك حسابات دراما رمضانمشهد من مسلسل باب الخلق
كتب - أحمد عثمان:

لا شك أن النجم محمود عبدالعزيز فنان يحمل أكثر من وجه، فهو رومانسي شديد الرومانسية ويجعلك تضحك من أعماقك، أيضاً فهو الجنتل والساحر وصاحب نظرية «البهجة» في الفن،

وفنان شديد الإخلاص لفنه وجمهوره ويحترم عقله ووقته ويعود في رمضان القادم وبعد غياب دام لـ 7 سنوات بعد آخر أعماله «محمود المصري» بعمل درامي جديد أربك حسابات المنافسين والموسم كله وهو مسلسل «باب الخلق» مع نخبة من النجوم منهم محمود الجندي وصفية العمري وأحمد فلوكس ودينا وعدد من الوجوه الجديدة.
العمل من نوعية الدراما الاجتماعية ويقدم خلالها محمود عبدالعزيز دوراً ظل يبحث عنه طوال هذه السنوات، كما يقول فهو «محفوظ زلطة» مدرس بمنطقة باب الخلق يعيش مثل غالبية الشعب المصري عيشة مادية صعبة وظروفاً اجتماعية قاسية فيضطر للسفر خارج مصر للبحث

عن فرصة عمل ويقوده حظه العاثر أن تحدث له ظروف ومواقف خارجة عن إرادته مما تجعله مطارداً أمنياً ويعود لمصر ليجد نفسه في مشاكل مع الجهات الأمنية ويظل مطارداً في جريمة لم يرتكبها.
والعمل يرصد التجاوزات الأمنية والظروف الصعبة التي مرت بها مصر سياسياً واقتصادياً خلال الـ 20 عاماً الماضية وتنتهي الأحداث قبل قيام الثورة.. العمل يحمل الكثير من المحطات الدرامية والمواقف في حياة «محفوظ زلطة» وتضطره الظروف للظهور بأكثر من «لوك» وهو ما جعل مخرج العمل عادل أديب للاستعانة بماكييرة تركية نجحت في إظهار «زلطة» في أكثر من شكل، وكذلك للفنان أحمد فلوكس الذي يقوم بدور ضابط شرطة يطارد «زلطة»
ويضطر للظهور بأكثر من شكل، وكذلك الراقصة «دينا» تقدم شخصية مختلفة بعيداً عن دور الراقصة التي تعودت عليها.
شخصية «زلطة» جعلت النجم محمود عبدالعزيز يلعب في أكثر من مساحة ولون ما بين الكوميديا والرومانسية والأكشن والميلودراما، وكل لون كان يحتاج لـ «لوك» معين، الأمر الذي أرهق الماكييرة التركية وعرضها للإرهاق حتي دخلت المستشفي للعلاج.
وأضفت شخصية «محفوظ زلطة» بكل المشاعر التي يمتلكها نجم العمل محمود عبدالعزيز روح البهجة والحب التي يدير بها «الجنتل» العمل مع مخرجه عادل أديب ويعمل الجميع بروح الأسرة والفريق، ويصر «عبدالعزيز» علي عمل عزومة كل خميس لفريق العمل علي نفقته ويطلق عليها «عزومة أم أحمد» لأن فريق العمل يجلسون سوياً بالكامل علي الأرض لتناول الطعام.
المخرج عادل أديب يحقق معدلات تصوير يومي عالية جداً برغم استخدامه تقنية جديدة في التصوير، وسوف يسافر فريق العمل للتصوير الخارجي في فرنسا وأوكرانيا وتصوير بعض المشاهد في باريس.
ويراهن فريق العمل علي منافسة محترمة وقوية مع دراما رمضان هذا العام في موسم ساخن جداً.