نهلة عبدالعزيز‮:‬ الفقى ظلمنى ومنعني‮ ‬من الظهور

فن

الخميس, 17 فبراير 2011 16:00
كتب ـ أمجد مصباح‮:‬

أكدت نهلة عبدالعزيز رئيس قناة نايل دراما،‮ ‬أنها تعرضت لظلم شديد في عهد أنس الفقي وزير الإعلام السابق،‮ ‬وانها رئيس القناة الوحيدة التي لم تقدم أية برامج ولم تظهر علي شاشة التليفزيون المصري،

‮ ‬وأنها حينما عادت للتليفزيون عام‮ ‬2009‮ ‬كانت تعمل مذيعة بقناة المحور وقدمت مجموعة من برامج التوك شو‮.‬

وعند تعيينها رئيساً‮ ‬لقناة الدراما فوجئت بمنعها من تقديم أية برامج دون سبب واضح سواء علي القناة الأولي أو الثانية أوالقناة اللي ترأسها‮.‬

وعكس رؤساء القنوات المختلفة شافكي المنيري وعزة مصطي ودينا رامز وجمال الشاعر واستمر خالد شبانة في عمله الأصلي بجانب عمله كرئيس لقناة نايل كميدي واستمر مصطفي‮ ‬حسين رئيس قناة النيل للرياضة في‮ ‬عمله كرديوسر‮.‬

ولا أعلم حتي الآن سر منعي من الظهور في عهد الوزير السابق،‮ ‬ولدي ثقة كاملة أن جميع الحقوق ستعود لأصحابها،‮ ‬ونحن نعيش بالفعل عصراً‮ ‬جديداً،‮ ‬لم تعرفه مصر من قبل بفضل ثورة الشباب النقية‮.‬

وأكدت أن حقوقها المادية كانت ضعيفة جداً‮ ‬بعكس رؤساء القنوات الأخري‮.‬