رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مخرج فيلم "التعدين": العمال طالبونى بمناقشة أزماتهم

مسرح

الجمعة, 24 فبراير 2012 13:20
مخرج فيلم التعدين: العمال طالبونى بمناقشة أزماتهمأكد أن 2.7% من العمال يحصلون على حقوقهم
كتب - محمد شكر:

تابع جمهور مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية الفيلم الجنوب إفريقى "التعدين من أجل التغيير" والذى يسرد التاريخ المثير لصناعة التعدين، وكشف الفيلم عن مناقشات الغرف المغلقة والصراع القائم حول الحاجة فى التغيير فى ظل المنافسة العالمية التى فرضت أوضاع غير آدمية على هذه النوعية من العمالة.

وعقب عرض الفيلم عقدت ندوة مع المخرج إيريك ميانى الذى شارك نافان تشيتى فى الإخراج، وقام بإدارتها الناقد رامى عبد الرازق، وتحدث ميانى

عن دوافعه لصناعة هذا الفيلم بعد مطالبة بعض العمال والمهتمين بحياة عمال المناجم له بخوض هذا الفيلم، موضحاً أنه طور الفكرة ليدور العمل حول التاريخ الطويل لتلك الصناعة لأنه يرى أن المشكلة متأصلة وتدفع للعودة إلى الماضى.
وتساءل الناقد رامى عبدالرازق عن بعض التفاصيل الفنية فى العمل كاستخدام المخرج لخلفية سوداء وإضاءة خافتة طوال أحداث الفيلم، وأكد
له مياني أنه قصد هذا لأن الوضع سودوى ويجب أن تعبر الصورة عنه.
وأضاف إيريك أنه رغم ما تردده حكومته عن استقرار والعادلة إلا أن 97% من المناجم مازالت تحت سيطرة البيض مؤكداً أن 2.7% فقط من العمال هم من يحصلون على حقوقهم، وهو رقم مخيف يدعو للحزن.
وتحدث المخرج أيضا عن جولاته التى قام بها فى المدارس والجامعات لعرض الفيلم وتوعية المواطنين بالأزمة متحدثًا عن تصوره لحلها من خلال تجربة فردية لمجموعة من العمال للذين اجتمعوا لشراء المناجم من الحكومة ونجحوا بعد فترة وأصبح لديهم نسبة من دخلها.