رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حركة "الدستور الثقافي": تعيين الجنزوري إجهاض للثورة

مسرح

الجمعة, 02 ديسمبر 2011 13:49
كتب - مدحت صفوت:

أصدرت حركة "الدستور الثقافي" بيانا أعلنت فيه إعادة تأكيدها على مطالب وأهداف ثورة يناير الأساسية، الخاصة بإسقاط النظام الفاسد ككل ، وتأسيس مصر الثورة التي تقوم على مبادئ الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية، والتي من أجلها قدم المصريون أغلى ما عندهم.

وأكدت الحركة أن كل الجرائم التي ارتكبت

خلال الشهور العشرة الأخيرة ضد الشعب ، لا ينبغي أن تمر دون مساءلة وملاحقة ، مهما كانت هوية مرتكبها لأنها جرائم ضد الإنسانية ، محملة المجلس العسكري ، المسئولية عن هذه الجرائم ، والتسويف في محاكمة القتلة وإنجاز
أهداف الثورة .
وأضافت الحركة في بيانها أنه إذا كانت "حكومة الإنقاذ الوطني" مطلبًا ملحًا للثوار، فإن حكومة الجنزوري ليست استجابة لهذا المطلب، باعتباره أحد أركان نظام مبارك ومهندس سياساته؛ بما يمثل استمرارًا لمحاولات إجهاض مطالب الثوار، منذ قيام الثورة.
وأكدت حركة "الدستور الثقافي" على وحدة الهوية المصرية ، والحرية ، والمدنية ، مطالبة بمواصلة المد الثوري لأنه السبيل الوحيد لتحقيق هذه الأهداف.