رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمود ياسين: «جدو حبيبي» هرب من موسم العيد

مسرح

الاثنين, 07 نوفمبر 2011 15:42
كتب - علاء عادل:

لم يستقر فريق عمل فيلم «جدو حبيبي» علي ميعاد طرح الفيلم في دور العرض حيث تم الانتهاء من تصوير الفيلم بالكامل وأصبح جاهزاً للعرض وهو من تأليف زينب عزيز وإخراج علي إدريس وبطولة محمود ياسين ولبني عبد العزيز وبشري.

الفنان محمود ياسين تحدث عن العمل قائلاً: فيلم «جدو حبيبي» أقوم فيه بدور الجد وهو فيلم راقٍ جداً كتبته مؤلفة من أهم كتاب السيناريو الحاليين وهو من نوعية الافلام التراجيكوميدي ولا نستطيع طرحه في العيد لأن أفلام العيد ذات طابع خفيف ومنفذ لصرف العيدية

ولا تطرح أفلام جادة في هذا الموسم وذلك ما يفعله دائماً صناع السينما المصرية عندما يكون عندهم فيلم ذو قيمة يهربون به من موسم العيد.
فالسينما المصرية تمر بكارثة حيث كانت تنتج أكثر من 100 فيلم في السنة أما الآن فلا تتخطي الـ 20 فيلماً وأنا أتمني أن تكون السينما في يد الدولة لأن النظام الرأسمالي الموجود في العالم كله مثل إنجلترا وفرنسا وايطاليا واسبانيا لا تترك صناعة تقدم رسالة
والدولة هي التي تدعم الفيلم وتمنح دور العرض وتراقب البيع والتوزيع أما في مصر الدولة «رمت السينما في الشارع» للمارة.
وعن عرض مسرحية «الخديوي» قال: هذا العمل من أهم أعمالي المسرحية وأنا فخور جداً بعرضها لانه «صعب علي» مسرحية كهذه لم تذع وتمنع 18 عاماً من العرض والجمهور يحتاج الآن لهذا النوع من المسرح لانه منذ مدة طويلة لم يشاهد مسرحية شعرية والذي أقصده هنا ليس الشعر المقفي بل الشعر المنثور والذي تجده في الكلام العادي الذي تقرأه وتجد فيه نغماً موسيقياً.
وأضاف ياسين: المسرح نشأته في الاصل شعرية وهذا العمل فرصة للأجيال الجديدة أن تري عرضا قيمة وتتعرف علي المسرح بشكل مختلف بعيداً عن التفاهات والنكت الخارجة.