رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"لا خوف بعد اليوم" يرصد سقوط بن على

مسرح

الخميس, 27 أكتوبر 2011 14:48
أ ش أ

شهد عرض الفيلم التونسى "لا خوف بعد اليوم" حضورا كبيرا من قبل الممثلين والمخرجين والجمهور الأسباني؛ وذلك بعد عرضه أمس بمهرجان "آمال الدولي للسينما الأوروبية العربية"

وقال المخرج التونسي مراد بن الشيخ: إن الفيلم يرصد نبض الشارع التونسي، وتناقضات المشهد الذي ساد بعد سقوط النظام، حيث

عمت الفوضى والانفلات الأمني واستطاع جانب كبير من التونسيين الالتفاف حول المشروع الثوري.
وعبّر الشيخ بمجموعة من الشخصيات المحورية والثانوية في فيلمه من ضمن هذه الشخصيات شخصية المدونة لينا بن مهني، التي ساهمت في نقل أحداث الثورة
التونسية إلى العالم عبر صفحات الانترنت.
وأضاف :"هذا العمل تم تصويره فى أجواء صعبة، لكن الصعوبة الحقيقية كانت فى اختيار الشخصيات التى تظهر بالفيلم، والتى اخترتها بناء على معيار واحد هو الخوف، فظهر بالفيلم مواطنون كسروا حاجز الخوف، وقرروا الثورة على الاستبداد ولم تخفهم إسالة دماء أصدقائهم وإخوانهم، الذين اختاروا الشهادة فى سبيل تحرير وطنهم من نظام بن على القمعى".