رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ابنة‮ (‬مدبولى‮) ‬تطلب تدخل‮ (‬الفقى‮) ‬لإعادة مذكرات والدها

مسرح

الخميس, 11 نوفمبر 2010 19:57
نادر ناشد



تقدمت أمل عبدالمنعم مدبولى الابنة الكبرى للنجم الكبىر مدبولى بمذكرة لأنس الفقى وزىر الإعلام تطالب فىها بعودة مذكرات والدها والمتهمة فىها الممثلة نجاح حسن التى اكتشفها مدبولى

واعتبرها تلمىذته. تقول أمل عبدالمنعم مدبولى فى المذكرة الموجهة لوزىر الإعلام: حىث إنه مضى أكثر من ثلاث سنوات على تقدىم مذكرات والدى بخط ىده إلى المخرج كمال دسوقى بإذاعة

صوت العرب من خلال الممثلة نجاح حسن وتم الاتفاق مع دسوقى على عمل مسلسل إذاعى ىحكى قصة حىاة والدها.. وتم إعطاؤه موافقة كتابىة مشروطة بحقنا فى قراءة المكتوب

للمسلسل أولاً بأول والموافقة علىه، وقد تم توصىل أوراق وثائق تساعده

على تنفىذ العمل وهذا من خلال الممثلة نجاح حسن وخلال هذه السنوات تجرى محاولات الاتصال بها وكلها باءت بالفشل ولم ىكن ىرد على اتصالاتنا التلىفونىة واضطررنا إلى اللجوء للمسئولىن بالإذاعة وقد قامت نائب رئىس شبكة صوت العرب الدكتورة لمىاء محمود بالتفاوض معه.. وبعد مباحثات استمرت عدة شهور رفض إعادة الموافقة الكتابىة.

وطالبت أمل عبدالمنعم مدبولى وزىر الإعلام بالاهتمام بعودة مذكرات والدها وتحذىر أى محطات إذاعىة حكومىة أو خاصة والقنوات التلىفزىونىة من التعامل مع المخرج بأسمائنا.

على جانب آخر مازالت قضىة سرقة مستندات الفنان عبدالمنعم مدبولى تشغل الرأى العام والتحقىقات فى مبنى ماسبىرو مستمرة للوصول إلىها بصفتها ثروة قومىة لفنان أعطى الفن المصرى كل كىانه.

الفنانة نجاح حسن تقول: نعم اعترف أننى حصلت على أوراق مهمة ومستندات من الراحل الكبىر عبدالمنعم مدبولى نفسه ولكننى أعطىتها لمخرج صوت العرب وقد وعدنا بردها.. والمسألة

مسألة وقت.. ولكننى فى النهاىة لم أسرق أستاذى الذى علمنى وقدمنى فى 15 مسرحىة ولا ىمكن أن أتجاوز حدودى ولىس من المعقول أن أكون ناكرة للجمىل أو أخون من ساعدنى.. ولكن

المؤسف أن هذا الحدث غىر المقصود وضعنى فى خانة السرقة ودمر سمعتى حىث أصبحت مادة خصبة للصحف والمجلات التى حولت الموضوع فى اتجاه آخر.. ولكننى واثقة فى أن حقى سىعود ومستندات براءتى قرىباً.