رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الشاهد

«الوسطية».. والانتقال إلي ثقافة الجودة

بقلم الدكتور علي جمعة

لقد قامت إدارة التدريب بدار الإفتاء المصرية منذ أنشأتُها في عام 2004م بتنفيذ عدد من البرامج من شأنها تحسين الأداء الإفتائي للعاملين بالدار من أهمها :
برنامج إكساب الصف الثاني بالدار من السادة الباحثين والممارسين للإفتاء جملة من  المهارات الحياتية ومهارات التواصل.

أما البرامج التي نفذتها إدارة التدريب للحفاظ على الاتجاه الوسطي فكان أهمها:
- حزمة البرامج التثقيفية في معارف الإفتاء وفتاوى المعاملات البنكية للطلاب الأندونيسيين بالتعاون مع السفارة الأندونيسية بالقاهرة ومركز الدراسات الإندونيسي؛ حيث نفذت إدارة التدريب خمسة برامج تدريبية، وانتهت بعد ذلك إلى إقامة منتدى للطلاب الحاصلين على هذا البرنامج التدريبي من الطلبة الاندونيسيين .
- برنامج العلوم الشرعية التأهيلية للباحثات للغربيات
أقيم هذا البرنامج في شهر يوليو 2009م ؛ حيث نفذت إدارة التدريب هذا البرنامج لتأهيل الباحثات الغربيات المشتغلات بالبحث العلمي في حقول معرفية متنوعة وإن لم تكن تحت عنوان البحث العلمي الشرعي ؛ مستهدفة تأسيس وتكوين البنى التحتية في عقل الباحث المسلم ؛ وذلك بجعله قادرًا على استعمال عدة مداخل جديدة في بحثه العلمي، والتعرف على الموضوعات في الحقول العلمية باستخدام حزمة من الأدوات المنهجية ، قراءة النصوص التراثية بكفاءة وفاعلية ، مع ترسيخ للمرجعية الإسلامية في أبحاثه ونقاشاته ، وقدرته على دفع الشبه المتعلقة بمنهجية العقل المسلم ،ومشاركته في الأعمال المعرفية مستخدمًا المناظير الإسلامية في التحليل .
واشتمل البرنامج على التعريف بواجب الباحث المعاصر ودوره في التنمية الحضارية للأمة والمنهجية

العلمية وتحليل النصوص والنموذج المعرفي الإسلامي وعلم الكلام وأصول الفقه و مبادئ العلوم.
- برنامج الباحثين البلجيك :
وهو برنامج تدريبي لتحسين مهارات الباحثين والدارسين للعلوم الشرعية و العربية من طلاب وخريجي الأكاديمية الأوروبية للثقافة والعلوم الإسلامية ببلجيكا ؛ حيث تم تدريبهم على مهارات اللغة العربية نطقا وكتابة وقراءة وسماعا،كما أنهم حصَّلوا طرفا من الأدب العربي ومبادئ العلوم وعلم السلوك والأخلاق.
- برنامج حل أزمة الفتاوى المتشددة الذي قامت الإدارة بتنفيذه في أندونيسيا وعدد من الدول .
أما عن مستقبل إدارة التدريب ؛ فالإدارة تعمل جاهدة على القيام بدورها المجتمعي بشكل يغطي العديد من القطاعات والفئات المختلفة ،بما يضيف إلى رصيد دار الإفتاء المصرية في قيامها بدورها في خدمة المجتمع المصري وكذلك سائر أبناء الدول الإسلامية ، وفيما يلي أهم البرامج التي تعتزم إدارة التدريب القيام بتنفيذها :
< حزمة البرامج المهارية لتحسين مهارات السادة أمناء الفتوى والباحثين بالدار في مجالات علوم الواقع.
< حزمة برامج تأهيل الممارسين الجدد للفتوى بالدار (الخط الثاني 2nd line).
< البرامج التدريبية للتحول الوظيفي والترقي العلمي داخل الدار .
< حزمة البرامج التدريبية للسادة الدعاة وأئمة المساجد في مصر على المعارف والمهارات الإفتائية .
< حزمة برامج إدارة وتخطيط الموارد البشرية بالمؤسسات الإفتائية
والدينية .
< برامج التخطيط الاستراتيجي وتقييم الأداء في المؤسسات الإفتائية .
< برامج قيادة المؤسسات الإفتائية .
< برنامج الاستراتيجيات الحديثة لإدارة المؤسسات الإفتائية .
< برنامج المفاهيم الحديثة في إدارة الجودة الشاملة للمؤسسات الإفتائية .
< برامج مهارات التواصل والحوار للسادة المفتين .
< حزمة البرامج التدريبية للقادة الدينيين على مهارات التحكيم وفض المنازعات .
< حزمة برامج تدريب المأذونين والمحامين على المعارف الشرعية الخاصة بمجال عملهم مثل البرامج التدريبية على المعارف المتعلقة بأبواب الأحوال الشخصية والمعاملات المالية والديات .
< حزمة البرامج التثقيفية لمتنوعي الثقافة من المسلمين وغيرهم  على المعارف الشرعية .
< البرامج التدريبية للدعاة وأئمة المساجد في بلاد غير المسلمين على كيفية التعامل مع المسائل الشرعية المطروحة عليهم في هذه البلاد .
< البرامج التدريبية المهارية للمفتين الجدد في البلاد المسلمة في أوروبا وآسيا .
< البرامج التدريبية للإعلاميين على تغطية الشأن الديني .
< البرامج التأهيلية للباحثين الشرعيين الجدد في مراكز الأبحاث الشرعية وغيرها على كيفية إعداد الدراسات الشرعية المعمقة وتحليل النصوص التراثية.
< البرامج التدريبية لمديري المؤسسات الدينية والشرعية على كيفية التطوير الإداري ؛ استفادة بتجربة دار الإفتاء في هذا المجال .
< برامج تدريبية في التوعية بأهم حقوق الزوجية  من الناحية الشرعية وتجنيب الحياة الزوجية التهديدات المختلفة.
< برامج تدريبية للقضاة الجدد على أصول الفقه ومقاصد الشريعة .
< برامج تثقيفية في أحكام الطفولة وحقوق المرأة في الإسلام .
أما بالنسبة لورش العمل التي تعتزم الإدارة إقامتها فأهمها :
ورشة عمل عن كيفية إدارة الأزمة الإفتائية  ، وورشة عن تحليل المشكلات واتخاذ القرارات في المؤسسات الإفتائية ، وثالثة عن الأساليب الحديثة في التخطيط والمتابعة في المؤسسات الإفتائية ، ورابعة عن إدارة المشروعات داخل المؤسسات الإفتائية . 
مع قيام إدارة التدريب بتقديم الاستشارات المهنية الإفتائية والعلمية والإدارية  للمؤسسات الإفتائية في جميع أنحاء العالم.

-------
* مفتي الديار المصرية